هل انكسرت "القوّات" أم ربحت وما هي عناوينها المقبلة؟

2 تشرين الثاني 2018 | 19:53

المصدر: "النهار"

رئيس حزب "القوات" سمير جعجع متوسّطاً النائبين جورج عدوان وستريدا جعجع (ألدو ايوب)

نفضت "القوات اللبنانية" جناحَيها، متداركةً "الجرح الحكوميّ" الذي ترك آثار ندوبٍ على جسمها السياسيّ. ولا يشمل التظلّم الذي عبّر عنه رئيس الحزب سمير جعجع، لحظة اعلانه دخول "القوات" الى الحكومة، شعاراً قاله قبل أيام: "يضحك كثيراً من يضحك أخيراً". لم يقصد جعجع حقيبة العدل الوزارية، وفق "القوّات"، بقدر ما كان يقصد العدالة، مجسّداً شعاراً استراتيجياً اختبره سجيناً في زنزانة تركت ندوباً في ذاكرته، لكنه عاد ونفض جناحيه بعد إحدى عشرة سنة أطفأ شمعتها خلف القضبان. وقد نتجت هذه المشهدية من إجابة نائب رئيس حزب "القوات" النائب جورج عدوان، حول ما اذا كان جعجع قد "انكسر". يقول عدوان إن "مَن جلس إحدى عشرة سنة في سجن طوله متر ونصف متر وعرضه متران ونصف متر وخرج كما خرج، أشكّ في أنه ينكسر... فليعتبروا من خروجه من المعتقل".

ولم تلبث عوامل مفاجئة ومستجدّة أن أضافت مذاقات طيّبة ذُوّبت في تقويم النتيجة الحكومية "القوّاتية". وقد شبّهت أوساط سياسية ما حصل بسقوط قناع "حزب الله" الذي كان يتلطّى خلف ما سمّي العقدتين المسيحية والدرزية، قبل أن يخطف المولود من حضن بعبدا ليلة الولادة. فهل فضحت رحابة صدر جعجع ضيق صدر الحزب؟ لا تزال الإجابة عن سؤالٍ مماثل رهن الأيام المقبلة. من جهته، يقارب عدوان قرار "حزب الله" من منطلق استراتيجي، مشيراً الى أنه "ينظر بدقة الى التوازنات، ومطالبته بالتمثيل السني مسألة مهمة جدا في نظرته المستقبلية على قاعدة كسب حليف من مذهب آخر. لا يجب الاستخفاف بهذا المقعد الذي يقطع طريق الثلث الحكومي على أي فريق، فيغدو حزب الله الضابط الوحيد للايقاع المعطل. ويريد الحزب أن يضطلع بدور منظم الايقاع في الحكومة. فهل سينجح في النهاية؟ الحل الوحيد المتوافر هو أن يعطي رئيس الجمهورية هذا الوزير من حصته".وتتشارك أوساط "تيار المستقبل" نظرية تفيد بأن "الحزب يبحث عن كيفية منع الرئيس ميشال عون من الحصول على الثلث الحكومي الضامن والحفاظ على نوع من التوازن بين الطوائف". وتشير هذه الأوساط لـ"النهار" إلى أن "خلفية تصرف...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 92% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

المطران عوده: عندما تنعدم الثقة بين الشعب والسلطة التغيير واجب

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard