كالديرون أول لاتينية تقود سيارة فورمولا 1

31 تشرين الأول 2018 | 13:55

المصدر: "رويترز"

  • المصدر: "رويترز"

كالديرون (أ ب).

أصبحت الكولومبية #تيتيانا_كالديرون أول امرأة من #أميركا اللاتينية تقود سيارة فعلية في #فورمولا 1، بإمكاناتها الرسمية، عندما شاركت في حدث ترويجي لفريق "ساوبر" في المكسيك.

وانضمت كالديرون (25 عاماً)، التي تشارك في بطولة "جي.بي 3" للسيارات، كسائقة تجارب في آذار الماضي إلى فريق "ساوبر"، المدعوم من "فيراري"، بعد عام واحد من العمل في دور تطويري، لكنها نالت أخيراً أول فرصة لقيادة سيارة في 2018.

وقالت كالديرون: "لا يمكنني وصف مشاعر الوجود داخل السيارة. لا أريد العودة مجدداً لقيادة سيارتي في جي.بي 3".

وفي مثل هذه الأحداث الترويجية، يكون مسموحاً لكل فريق كحد أقصى بالسير 100 كيلومتر، وهو ما يعادل 23 لفة في سباق جائزة المكسيك.

وعند الإعلان أن كالديرون ستقود السيارة "سي.37" في المكسيك، قالت السائقة الكولومبية: "منذ بدأت المشاركة في السباقات، كان حلمي وهدفي قيادة سيارة على أعلى المستويات في يوم ما".

وأضافت: "كسائقة من أميركا اللاتينية، لا يوجد مكان استثنائي أفضل من ذلك لبدء مسيرتي في سيارة فورمولا 1".

وأصبحت كالديرون أول امرأة تقود سيارة فعلية في فورمولا 1، منذ فعلتها البريطانية سوزي وولف، التي اعتزلت في 2015، بعدما شاركت في جولتين للتجارب لسباقي جائزة كبرى مع وليامس.

وتأمل كالديرون في أن تشارك في بطولة فورمولا 2 الموسم المقبل.

ولم يمنح أي فريق فرصة لامرأة ببدء سباق للجائزة الكبرى في فورمولا 1، منذ الإيطالية ليلا لومباردي في 1976.

تفاد الأمراض باتباع نظام الكيتو!

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard