محمد رشاد ومي حلمي... إعادة المياه إلى مجاريها

24 تشرين الأول 2018 | 10:30

المصدر: النهار وإنستغرام

مي ورشاد.

بعد أن شغلا الرأي العام خلال اليومين الماضيين، عقب إلغائهما حفل زفافهما الذي كان مقرراً أن يقام في أحد الفنادق الكبرى بالقاهرة، وهجوم كل منهما على الآخر، بدأت الإعلامية الشابة #مي_حلمي في إعادة العلاقات مع الفنان #محمد_رشاد من جديد بنشر صورة لها عبر حسابها في "إنستغرام"، تجمعها به، أوضحت فيها سبب إلغاء حفل زفافهما.

وتضمنت الصورة التي نشرتها حلمي: "شكراً للناس اللي بتحبنا والزملاء اللي اطمأنت علي وسألت عني، قبل أي حاجة أنا لم أتعرّض لجلطة الحمد لله ولا الكلام، مجرد ضغط نفسي وانسداد في الشعب الهوائية وأكيد بسبب اللي حصل وهذا وارد بين أي طرفين، ومشاكل حياتنا ونحن كشخصيات عامة لا يحق لأحد أن يتدخل ويتكلم ويحلل ويقول ضريبة الشهرة، "لا" حياتنا الخاصة مش للشهرة".

وتابعت: "يا ريت نتعلم من الأمثال اللي ليها حكمة العروسة للعريس والجري للمتاعيس. في الآخر كل اللي داخل خارج البصلة وقشرتها عمركم شفتوا بصل من غير قشر؟، مش هينوبكم غير أن كل اللي قال كلمة وحشة هتقعدله وهيبقالنا الحلو كله".

وبعدها ظهر رشاد عبر وسائل الإعلام خلال مداخلة في برنامج "كل يوم" مع الإعلامي وائل الإبراشي والإعلامية خلود زهران وقال: "أنا بيني وبين مي حب كبير من فترة كبيرة جداً، وعشرة سوا، المشاكل واردة من كل ناحية".

وتابع أنه في حالة نفسية سيئة هو الآخر بسبب إلغاء الزفاف، مثله مثل المذيعة مي حلمي، مضيفا: "كنا نجهز لهذه الفرحة بشكل كبير وكنت مجهز أغنية رومانسية للفرح، وأتمنى ربنا يجعل الخير بيننا".

وأردف أن الموقف الذي حدث له يوم حفل الزفاف كان من الصعب تخطيه أو التغاضي عنه، مضيفاً: "كان في ناس دخلت في النص بكلام ووصلت كلام هنا أو هنا وهو اللي عمل فتنة بين العائلتين"، موضحاً أن الماديات ليست أزمة بين أي اثنين يحبان بعضهما، ولكن حدثت أزمة في أسلوب الحديث أو اختلاف في الاتفاقيات.

وأكد أنه يحاول حل المشاكل بينه وبين حلمي التي حدثت بين العائلتين، متابعا: "كل اللي بيتكلم كلامه غلط، وإحنا بس اللي بنطلع ونقول أي حاجة صح، إحنا اللي بنقرر إيه اللي يخرج للناس وإيه لا".

حسم 50% على إشتراك “النهار” Premium السنوي

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard