خطيبة جمال خاشقجي لإردوغان: كنت واثقة أنّك ستطبّق العدالة

23 تشرين الأول 2018 | 16:22

المصدر: "النهار"، "أ ف ب"

  • المصدر: "النهار"، "أ ف ب"

خديجة جنكيز امام القنصلية السعودية في اسطنبول في 3 ت1 2018 (أ ف ب).

شكرت #خديجة_جنكيز، خطيبة الصحافي السعودي #جمال_خاشقجي، للرئيس التركي #رجب_طيب_إردوغان "تعزيته لها ولأسرة جمال". وابدت ثقتها بأنه "سيطبق العدالة في محاكمة خاشقجي".    

في أول رد فعل على خطاب إردوغان امام كتلة نواب حزب "العدالة والتنمية" الحاكم في أنقرة اليوم، نشرت جنكيز تغريدتين، بالعربية والانكليزية، توجهت فيهما الى إردوغان قائلة: "شكرا لكم على تعزيتكم لي ولأسرة جمال. كنت على ثقة بالله اولا، ثم بفخامتكم، أنكم ستطبقون العدالة في محاكمة قتلة خطيبي جمال خاشقجي. ولي كل الفخر أن أكون ابنة بلدنا تركيا". 

وكان إردوغان طالب اليوم، في خطاب القاه في أنقرة، بأن تتم محاكمة المشتبه فيهم الـ18 في قتل خاشقجي في اسطنبول، مشددا على أن "كل الضالعين في هذه القضية يجب ان يعاقبوا".  

بعدما أكدت السلطات السعودية أن خاشقجي غادر القنصلية التي دخلها في 2 شرين الأول، عادت وقالت إنه قتل في داخلها. وحمّلت الرياض مسؤولية مقتل خاشقجي الذي كان يعيش في الولايات المتحدة ويكتب مقالات منتقدة لبعض سياسات ولي العهد الأمير محمد بن سلمان في صحيفة "واشنطن بوست"، مجموعة من السعوديين قالت إنهم حاولوا التفاوض معه في القنصلية لإعادته الى المملكة، قبل ان يندلع شجار و"اشتباك بالأيدي"، ما أدى الى مقتله.

وذكرت أنها أوقفت 18 شخصا على ذمة القضية، متعهدة بمحاسبة المتورطين. وعمدا الى إعفاء مسؤولين أمنيين من مهماتهم، بينهم نائب رئيس الاستخبارات أحمد عسيري، والمستشار في الديوان الملكي برتبة وزير سعود القحطاني.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard