خافيير باردم: لا أؤمن بالله ولكن أؤمن بآل باتشينو!

18 تشرين الأول 2018 | 17:58

خافيير باردم في مهرجان لوميير. (تصوير سابين بيران)

قال خافيير باردم خلال ندوة حاشدة يوم الإثنين الماضي استمرت ساعتين خلال الدورة العاشرة لمهرجان لوميير السينمائي في ليون (١٣ - ٢١ الجاري) انه لا يؤمن بالله بقدر ما يؤمن بآل باتشينو، رداً على سؤال في خصوص الأسماء التي ألهمته التمثيل. "الأداء يعني شفافية، عليك ان تكون صادقاً بقدر المستطاع، ولكن هذا ليس سهلاً حتى في الحياة العادية"، أضاف الممثّل الإسباني الذي شاهدناه هذه السنة في "الكلّ يعلم" لأصغر فرهادي.باردم والمعجبين. كان باردم في السادسة عندما رافق أمه إلى السينما للمرة الأولى لمشاهدة "كلّ هذا الجاز" لبوب فوس. يتذكّر الأجساد العارية لنساء ورجال، والمخاض الفني العسير الذي يقوم عليه الفيلم. "كنت مرتاباً، لكن أمي اعتبرته عملاً عبقرياً. فقلتُ في نفسي: لا شكّ ان الممثلين مجانين، ولكن هذا ما أريد ان أقوم به في المستقبل".
باردم الواقف على عتبة الخمسين، تناول مسيرته التي انطلقت في بداية التسعينات تحت ادارة مخرجين مثل بيغاس لونا وبدرو ألمودوفار، قبل ان ينتقل إلى السينما الناطقة بالإنكليزية مع مطلع الألفية الثالثة. تحدّث طويلاً وبخفّة دمّ وسلاسة وسخاء شديد عن رحلة لم يكن يتوقع انها ستفضي به...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 94% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

خط أحمر كارثي وحذارِ ما ينتظرنا في الخريف!



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard