ما السبب الذي يجعل سرطان الثدي الأكثر انتشاراً في لبنان؟

16 تشرين الأول 2018 | 11:23

المصدر: "النهار"

  • ليلي جرجس
  • المصدر: "النهار"

الكشف المبكر يؤدي الى تراجع المرض الى مراحل أكثر قابلية للشفاء


بعد صدمة التقارير والإحصاءات الأخيرة التي أصدرتها الوكالة الدولية لأبحاث السرطان التابعة لمنظمة الصحة العالمية وأعادت تأكيده وزارة الصحة اللبنانية حول ارتفاع نسبة الإصابة بامراض السرطان وتالياً احتلال لبنان المرتبة الأولى بين دول غرب آسيا بعدد الإصابات قياساً بعدد السكان.
وفق ما جاء في التقرير سُجل حوالى 9 آلاف حالة وفاة و17 الف إصابة جديدة في العام 2018. وأوضح انه من بين كل 100 الف لبناني هناك 242 مصاباً بالسرطان.
أثارت هذه الحقائق ضجة وقلقاً نتيجة هذا الارتفاع الفاضح. لكن هذا التقرير يتطلب أيضاً التوقف عنده مطولاً وإعادة النظر بالمسببات والعوامل المؤثرة التي أدت الى هذه الزيادة في نسبة الإصابات.
في العودة إلى أرقام السرطان وأنواعه، احتل سرطان الثدي النسبة الأكبر بعدد الإصابات الجديدة بنسبة 18.6% وفق ما جاء في التقرير أي 3219 إصابة. تطرح هذه النسبة سؤالاً رئيسياً وضرورياً: ما السبب الذي يجعل سرطان الثدي الأكثر انتشاراً في لبنان؟نفتقر الى سجل وطني دقيق وواضح
برأي البرفسور ورئيس قسم أمراض الدم والسرطان ومدير مركز علاج سرطان الثدي في الجامعة الأميركية في بيروت الدكتور ناجي...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 91% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

أبو أحمد: لن نستسلم والصحف ستعود الى مجدها

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard