ماذا بعد المواجهة بين "الجديد" وعناصر من الجمارك؟

30 تشرين الثاني 2013 | 16:39

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

قرر النائب العام التمييزي القاضي سمير حمود احالة حادث الجمارك وتلفزيون "الجديد" وشكوى الأخير وموظفيه ضد ضابط وعناصر من الجمارك إلى القضاء العسكري لايداعها مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية القاضي صقر صقر لاجراء المقتضى القانوني، وذلك بعد ختم التحقيق الاولي في هذا الحادث والذي أجراه المحامي العام التمييزي القاضي شربل ابو سمرا باشراف القاضي حمود. وكان آخر ما جرى في سياقه اجراء مقابلة اليوم بين ضابط وعنصر من الجمارك والاعلامي في تلفزيون "الجديد" رياض قبيسي وقرر بنتيجتها ترك الضابط والعنصر بسندي اقامة.

وتبعا لهذه الاحالة على القضاء العسكري، افادت مصادر قضائية "النهار" انها تعني جواز ادعاء النيابة العامة العسكرية في صددها، باعتبار توافر حال الجرم المشهود، طبقا للمادتين 29 و31 من قانون اصول المحاكمات الجزائية، والاخيرة تحدد المهلة القصوى للادعاء بثمانية ايام في حال الجرم المشهود من دون الحصول على اذن بالملاحقة من الجهاز الامني الذي ينتمي اليه العناصر الامنيين في حال سلكت النيابة العامة العسكرية هذا المنحى.

وقرر القاضي حمود تفريق دعوى ادارة الجمارك ضد تلفزيون "الجديد" وموظفين فيها وسيستكمل المحامي العام التمييزي ابو سمرا متابعة التحقيق فيها تمهيدا ليتخذ قراره في شأنها.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard