قطيعة "القوات" و"التيار" تُضعف المسيحيين... حكومة المتناقضات تهزّ "الرئاسة القوية"

10 تشرين الأول 2018 | 16:46

المصدر: "النهار"

جعجع وعون.

قبل أن يخرج الدخان الأبيض إيذاناً بتشكيل الحكومة، إذا مضت الأطراف في إزالة العقبات، بات الجميع مجمعون على أنها لن تستطيع نقل البلد إلى حالة الاستقرار. فهي لن تكون حكومة اصلاحية تعبر بلبنان إلى الملاذ الآمن، وهي ليست المنقذ الأخير وفق ما سياسي لبناني متابع، طالما أن المعنيين لم يتمكنوا من حل مشكلة توزيع الحقائب خلال أربعة اشهر، ولا تجنيب لبنان التداعيات الاقليمية وتحييده عن التدخلات الخارجية، فيما الحصص الثابتة للقوى والطوائف ستكون العائق الأول أمام التقدم في خطوات اصلاحية ومعالجة الخلل في النظام.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard