"إنتِ كلّ القصة" حملة توعوية حول سرطان الثدي: "نحنا حدّك لتاخدي حقك"

9 تشرين الأول 2018 | 20:10

المصدر: صيدا- "النهار"

  • المصدر: صيدا- "النهار"

إضاءة مبنى البلدية وساحة النجمة باللون الزهري.

أطلق مستشفى حمود الجامعي في #صيدا "حملة سرطان الثدي" التي ينظمها خلال شهر تشرين الأول للسنة السادسة على التوالي، لمناسبة الشهر العالمي للتوعية حول #سرطان_الثدي وتحت شعار "إنت كل القصة"، وذلك في احتفال برعاية بلدية صيدا، اقيم في قاعة مصباح البزري في القصر البلدي الذي أضيء وساحة النجمة وسط المدينة، تزامنا مع اطلاق الحملة باللون الزهري الذي يرمز الى التضامن مع مريضات سرطان الثدي. وتخلل الحفل توقيع عريضة موجهة الى مجلسي النواب والوزراء، تطالب بإقرار قانون يقضي باعتبار عمليات ترميم الثدي للمصابات بهذا المرض جزءاً من العلاج وشمولها بتغطية وزارة الصحة والضمان الاجتماعي وتعاونية موظفي الدولة.

حضر الحفل النائبان بهية الحريري وميشال موسى، ممثلة النائب اسامة سعد زوجته ايمان سعد، ممثل مكتب الرئيس نبيه بري في المصيلح احمد موسى، ممثل الرئيس فؤاد السنيورة طارق بعاصيري، رئيس بلدية صيدا محمد السعودي، وممثلو جمعيات وهيئات اهلية واجتماعية واندية وروابط عائلية وجمع من الأطباء وعدد من السيدات والمدعوين واسرة مستشفى حمود الجامعي.

وتحدث في الحفل زيانا حمود وجيهان الزعتري ومحمد السعودي، وجرى عرض شهادات مسجلة لمريضات سرطان الثدي وتجربتهن في مواجهة المرض. وإعلان برنامج الأنشطة التي تتضمّنها الحملة هذا العام، والتي تبدأ من حفل اطلاق الحملة نفسها، يليها نشاط في "جمعية أهلنا" يتخلله فحص السيدات وتقديم صور شعاعية لهن مجاناً، وشرح أهمية الفحص الذاتي في المنزل كل شهر. ومن ثم نشاط للتبرع بالشعر لمريضات سرطان الثدي بعنوان "صار بدا قصة لندعم القصة" في he Spot mall Saida. وهو نشاط يقوم به المستشفى سنوياً، لتُتوّج انشطة الحملة بعد ذلك بالنشاط الرياضي Walkathon بعنوان "نحنا حدك لتاخدي حقك"، لمطالبة الشركات الضامنة بتغطية عملية ترميم الثدي للسيدات المصابات، حيث سيتم توقيع عريضة بهذا الخصوص لرفعها الى المعنيين.

وبعد توقيع عريضة "نحنا حدك لتاخدي حقك" التي تطالب بتغطية الجهات الضامنة لجراحات ترميم الثدي للمريضات المصابات، توّج الحفل والنشاط بإضاءة مبنى البلدية وساحة النجمة باللون الزهري. 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard