هذه هي أقوال القدّيس شربل... وخبريّة الوسادة "ليست أعجوبة"

9 تشرين الأول 2018 | 19:19

المصدر: "النهار"

  • هالة حمصي
  • المصدر: "النهار"

الخبر "عاجل من طوارىء أحد مستشفيات جبل لبنان". "القديس شربل ظهر فجأة في وميض نور سريع" في غرفة مريض قيد العلاج، وفقا لرواية احدى القريبات. و"انطبع خيال وجه القديس فوراً على وسادة سرير المريض". وثمة صورة "تثبت ذلك". واقعة ضجت بها وسائل التواصل الاجتماعي في اليومين الماضيين، في وقت يتناقل كثيرون أقوالا منسوبة الى القديس شربل، مع صورة "نادرة جدا له".

حديث كل يوم القديس شربل الذي وصلت اخبار الشفاءات بشفاعته الى اقاصي الارض، ويصادف اليوم، 9 تشرين الاول 2018، الذكرى الـ41 لاعلان قداسته (9 ت1 1977). ما صحة هذه الواقعة "العاجلة"؟ اقوال على لسانه... هل قالها بالفعل؟ وما حقيقة هذه الصور "النادرة" المزعومة انها له؟

"النهار" دققت من أجلكم.

1-الوقائع: "بالصوت والصورة، ظهور مار شربل في احد المستشفيات". بوست انتشر بسرعة البرق ابتداء من 5 تشرين الاول 2018: صورة لسرير في مستشفى، عليه وسادة. وفي الصوت، سيّدة تخبر: "حبيبتي، هني اخدو تيعملولو صور، وضليت قاعدة انا ومرت خيي. هيي واقفة حد التخت، وانا قاعدة ع الكرسي عم بحكي انا وياها، مدري شي لمع على المخدة. طليت، صرت ابكي قللا مار شربل مار شربل. انا شفتو لمار شربل. دخيل اسمو(غصّت تأثرا). فمرت خيي طلت وقالتلي ايه انا شفتو لمار شربل. قلتللا دخيلك خديلو صورة انا ما عد فيني، انو ابكي ابكي. تشّ شعر بدني. بعدين جابو خيي من الصورة، بقيت الصورة على المخدة. ولما رجع خيي انجأ مفتح عينيه، بيتطلع هيكي وبيقول مار شربل على المخدة، مار شربل. وكانت خطرة عمليتو. والحمدالله، رجع كل شي تسهل. وهوي (اي مار شربل) طبيبنا".

وقد أُرفق التسجيل الصوتي بصورة لوسادة سرير المريض، "وقد انطبع عليها خيال وجه مار شربل"، وفقا للزعم، كعلامة الهية على أن معالجة المريض نجحت بشفاعة القديس شربل. هل يمكن القول ان اعجوبة حصلت؟ وما رأي الكنيسة المارونية في هذا الامر؟

التدقيق: ردا على سؤال "النهار"، يقول الأب لويس مطر، المسؤول عن توثيق عجائب القديس شربل في دير مار مارون- عنايا، ان ما يحكى عن ان خيال وجه القديس شربل انطبع على وسادة في احد المستشفيات "ليس اعجوبة، ولم تسجل لدينا في سجل الاعاجيب في الدير". ويضيف: "اي شخص يضع رأسه على وسادة لا بد من ان يترك اثرا عليها يتخذ شكل الرأس. ليس كل شيء نجعله من صنع مار شربل".

صورة الوسادة التي يزعم ان خيال وجه القديس شربل انطبع عليها.

اقوال مار شربل... رسميا

2-الوقائع: من جهة اخرى، تنتشر، كل فترة، على وسائل التواصل الاجتماعي بوستات موقّعة "من أقوال القديس شربل"، او "شربليات"... ومجموعة الاقاويل واسعة: "الخطيئة لا تعطيكم إلا القلق والحزن والتعاسة والفراغ"، "الإنسان إذا لم يتحوّل إلى محبّة، يموت"، "الصليب هو مفتاح باب السماء"، "ضعفك لتتغلّب عليه لا لتتحجّج به"، "قدّس لحظة عمرك الحاضرة"، "القداسة حالة تحوّل دائم من المادة إلى النور"، "ثروتك تقاس بقلة حاجتك وليس بكثرة مقتناك"، "النجاح في الحياة هو الوقوف امام الله من دون خطيئة"...

من الاقاويل المفبركة على لسان القديس شربل.

التدقيق: هل قال القديس شربل بالفعل هذه الاقوال؟ بالنسبة الى الكنيسة المارونية، "الكلمات التي قالها القديس شربل وتعترف بها الكنيسة موجودة في كتاب وضعه الاب بولس ضاهر بعنوان: "كلمات شربل" نحو عام 1960"، على ما يفيد الاب مطر. ويوضح ان "رهبانا عديدين عرفوا مار شربل (8 ايار 1828- 24 كانون الاول 1898)، وتذكروا بعض كلماته. ومجموعها نحو 25 جملة فقط لا غير، وقد جمعها الاب ضاهر في كتاب، نقلا عما تذكره رهبان كبار في العمر من ايام مار شربل. وعلى هذه الكلمات فقط نرتكز. اما ما يتم تداوله خارجها، فلا يمكن ان نرتكز عليه".

غلاف كتاب "كلمات شربل" للاب مسعود ضاهر.

-وهنا الجمل الـ25 التي قالها القديس شربل، وفقا لما نقلها عنه رهبان عرفوه، وجمعها الاب بولس ضاهر في كتاب "كلمات شربل" (الطبعة الرابعة، منشورات دير مار مارون- عنايا).

1-قال شربل الفتى لبقرته في المرعى: "هلق يا بقرتي ارتاحي ت كون كملت صلاتي. الله ابدى منك".

2-قال شربل لوالدته حين اتت تزوره في الدير من دون ان يراها او تراه: "إن الله راد، بكرا منشوف بعضنا بالسما".

3-قال شربل لجماعة من بقاعكفرا، قريته، جاؤوا يزورونه طالبين نصيحة لخلاصهم: "اذا بدكن تخلصو بسهولي، تعبدو لمريم العدرا. هي قديرا تخلص البيتعبدلا".

4- قال شربل لقوم من قريته دعوه، بعد سيامته كاهنا، الى زيارتهم في بقاعكفرا: "الراهب البيروح ع ضيعتو وبيرجع ع الدير، واجب يترهب من جديد".

5-ارسل الرئيس يقول للاب شربل وهو على المذبح، ان يوصي ان يوم خميس الصعود بطالة. اجاب الاب شربل: "مطرح البيبَطّلو بيوصّو".

6-كان شربل يعمل في الحقل بعيدا عن الاخ بولس المشمشاني. فسمعه هذا يصرخ، ينادي. هرع اليه وسأله: ما بك؟ قل لي؟ اجابه: "إجتني تجربي وضايقتني".

7-طلب الاب شربل يوما ً زيتا ً لسراجه. فملأه الخادم ماء. وحمله الى غرفته... أشعله فاشتعل، واخذ يقرأ على نوره (هذه هي اعجوبته الاولى التي يجترحها المسيح في حياته).

8-ضيف في الدير اضاع كيس تبغه. قال له راهب مازحا: هذا الراهب الذي يعمل في باحة الدير هو اخذه. طالب الضيف شربل به فاجابه: "شايف عالصخر بهالحوش؟ الو زمان هون وما حدش اخدو".

9-رهبان الدير يوقدون في اتون الكليس. خطر للاب روكز حنا ان يقول للاب شربل مازحا: لقد نفد الحطب فارتأينا ان نطرحك في الاتون وقودا. عندها ركع الاب شربل وقال: "الله يقدرني ع الطاعة".

10-سأل رئيس الدير الاب شربل: هل تميل الى المبتدئين ابناء قريتك اكثر من سائر الاخوة ولو ميلا باطنيا؟ "لأ. ما بيملش لَيُن بالباطن ولا بالظاهر. كل الاخوة عندي سوا".

11-شربل يعمل والرهبان في الكرم. عند العصر سأل الاب مكاريوس: "يا خيي، كم جوز بقر عم يفلحو بهالكرم؟"

12-جاء اناس من اقارب الحبيس بيدهم نذر للمحبسة. رفض شربل اخذه. وعند الحاحهم قال: "حطو النفر ع الرف".

13-شاب مجنون من قرية اهمج اتى به الى المحبسة اربعة رجال. امره الحبيس شربل بان يدخل الكنيسة. قرأ فصلا من الانجيل على رأسه فشفي. "فوت ع الكنيسي... ركاع نصْب... تكتّف".

14-شربل الحبيس يعمل في الكرم. نساه اخوته من دون غداء. مرّ به رئيس الدير وسأله: هل تغديت، يا ابانا الحبيس؟ أجاب: "بعد ما حدش ندهني، يا معلمي".

15-كتبت الراهبة مجاهده الخياسي من دير مار سمعان القرن الى الحبيس تطلب أن يرسل اليها بركة، أجاب: "طالبي بركي ودخيري؟ بركة مار بطرس وبولس تحلّ عليكي" (كلمته هذه هي الوحيدة المكتوبة، لكنها فقدت).

16-قال الحبيس لخادم المحبسة، بعد انتظار طويل كي يخدم له القداس: "رحت وما عَدش رجعت تخدملي القداس".

17-أُرسِل الحبيس ليصلي على رأس مريض في فتوح كسروان. في منتصف الطريق، ركع يصلي وقال لرفيقه: "المريض مات. ما عَدش في لزوم كمّل دربي معك".

18-بعد عودة الحبيس من رحلته صوب فتوح كسروان، سأله الخوري مخايل ابى رميا: خبّرنا، يا بونا شربل، عن رحلتك، أجاب: "رحت من هون رايح وجيت من هون جاه".

19-كان الحبيس ينظر الكرم ليلا. دخلته ثعالب واخذت تلتهم العناقيد. عند الصباح، غضب الاب مكاريوس وقال كيف تركت الثعالب تخرب الكرم؟ اجاب: "لقيتُن جيعانين. تركتُن ياكلولن حبتين".

20-جاء زائر يقدم حسنة قداس الى الحبيس الحامل على ظهره حملة حطب. رفض قبولها. انما الزائر ألحّ بالطلب. مدّ الحبيس يده وأخذ الحسنة وأبقاها ممدودة الى ان وصل الاب مكاريوس وقال: "خدلك هودي".

21-طلب الحبيس منديلا من رئيس الدير. قال له الرئيس: عندك مناديل كثيرة في المحبسة، فلم لا تأخذ منها؟ اجاب: "ما بيجوز آخذ شي من دون إذن".

22-اتى أخو الحبيس يزوره. قرع الباب. مضى شربل الى رفيقه الاب مكاريوس وسأله: "خيّي ع الباب، بتسمحلي إفتحلو؟"

23-أتت وردة ابنة أخيه حنا، بعد وفاة ابيها، تطلب منه أن يترك لها حصته من الميراث، فقال: "خيّي السّنة مات؟ أنا متّ من وقت ما تركت بقاعكفرا. الميّت لا بيُورِت ولا بيورّت".

24-في كرم المحبسة، رفاق شربل يعملون. واذ بحية رقطاء تنسل بين الشعاب صافرة... وراحت تطاردهم محاولة الوثوب على أحدهم... واذ بالجميع يدعونه مستغيثين: عجل يا بونا الحبيس! دنا شربل من الافعى بخطوات ثابتة ووجه مطمئن. رفع يده مشيرا اليها بالذهاب، وقال بلهجة الآمر الواثق من نفسه: "روحي من هون". واطاعت الافعى فورا وانسلت بسكون.

25-وقت نزاعه، كان شربل يردد هذه الكلمات: "أبُا دْقُوشتُا= يا أبا الحق".

صورة وحيدة للقديس شربل

3-الوقائع: الى جانب مجموعة اقاويل مفبركة على لسان القديس شربل، وتتنقل بحرية على وسائل التواصل الاجتماعي، يتم ايضا تداول صورة او صور معينة على انها "نادرة للقديس شربل، وهو ينقل الحطب الى محبسته"، او يرش الماء، او مصليا في الحقل. 

من الصور المتناقلة، والمزعومة في شكل خاطىء للقديس شربل.

"مرارا"، حذرت الرهبانية اللبنانية المارونية من هذه الصور المزعومة للقديس شربل، ولكن "من دون جدوى"، على قول الاب مطر. احدى هذه الصور تبيّن جثمان راهب، والزعم انها للقديس شربل "خاطىء"، "لان الجثمان هو للحبيس انطونيوس شينا". كذلك، الزعم ان ثمة صورا "حقيقية لوجه القدّيس شربل" خاطىء، اذ "ليس هناك صور تبرز وجه القدّيس شربل مع تفاصيل عن ملامح وجهه"، وفقا لبيان للرهبانية (آب 2016).

اما بالنسبة الى الصور المتداولة لراهب يحمل حزمة حطب على ظهره، والزعم انها "صور نادرة للقديس شربل"، فيؤكد الاب مطر عدم صحة هذا الزعم. ويفيد ان "مصورا المانيا جاء الى الدير بين عامي 1963- 1964 ليطلع على الحياة التي عاشها القديس شربل وكيف كان يحمل الحطب ويصلي ويفلح الارض... وكان في الدير رهبان تقدموا في العمر. فكان احدهم يحمل حزمة حطب على ظهره، او يركع ليصلي او يفلح في الارض، ويلتقط له المصور الالماني صورة، تصويرا لحياة مار شربل". ويتدارك: "يومذاك، أُنجز فيلم من 12 صورة تمثيلا للحياة التي عاشها القديس شربل".

يشار الى ان هناك صورة وحيدة لمار شربل، ويظهر فيها، في الوسط، عجائبيا، بين عدد آخر من الرهبان. وقد التقطتها عدسة الاخ الياس نوهرا المرسل اللبناني في 8 ايار 1950. والصورة موجودة في متحف عنايا. وهذه هي. 

صورة مار شربل، في الوسط، كما ظهرت في عدسة الاخ الياس نوهرا المرسل اللبناني في 8 ايار 1950.

Hala.homsi@annahar.com.lb

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard