إنّه هالوين... هيا بنا إلى رحلات مرعبة حول العالم!

13 تشرين الأول 2018 | 12:40

المصدر: "الميرور"

رحلات مرعبة حول العالم.

يترقب الجميع الاحتفال بعيد الهالوين يوم 31 تشرين الأول، والذي تتضمن تقاليده زيارة بعض الأماكن المخيفة والمسكونة وقراءة القصص المخيفة ومشاهدة أفلام الرعب، وهو ما يعد فرصة ذهبية لعشاق الإثارة وخوض تجارب الرعب وتحدي السفر إلى الأماكن المرعبة.

ونشر موقع صحيفة "ميرور" البريطاني أفضل أماكن مخيفة لزيارتها، وجاء على رأسها رحلة المشي لـ"لقاء الأشباح" بمدينة سافانا الأميركية، حيث تشتهر بأنها من أكثر المدن الأميركية رعباً، ويقال إنها مسكونة بالأشباح، حيث إن العديد من مبانيها أنشئت فوق المقابر، بالإضافة إلى زيارة منزل "Sorrel Weed"، حيث ادعى البعض أنهم رأوا شخصيات على النوافذ وسمعوا أصواتاً غير مجسدة. ويستطيع السائح التجول في مقبرة كولونيال بارك، وهي أقدم مقابر المدينة، وفي ساحة رايت، حيث تظهر الأشباح علناً.

إدنبرة

تعتبر مدينة إدنبرة، عاصمة اسكوتلندا، أحد أهم مواقع الجرائم منذ القدم، وفيها أنفاق غامضة، مما يجعلها مكاناً مثالياً لعشاق الرعب والإثارة، والتعرف إلى أكثر جرائم المدينة شهرة، وعمليات القتل، والقصص المخيفة.

سانت أوغسطين

تشهد ولاية فلوريدا أجواء مرعبة بدءاً من إضاءات الشوارع الخافتة، إلى جانب عما يتردد حول قلعة سانت أوغسطين من وجود أشباح بداخلها واكتشاف الجانب المرعب من القلعة القديمة.

نيو أورليانز

يشهد حي نيور أورليانز إقبالاً كبيراً من عشاق الرعب، فيقومون بجولات ليلية بعد غروب الشمس مع مرشدين على طول شوارع لامبلت والأزقة المظلمة. ويقال إنّ هذه الأماكن والأحياء مسكونة بالأشباح من حانوت لافييت إلى قصر "لا لوري" الذي ذكر في إحدى قصص الرعب الأميركية، حيث يحظر اصطحاب الأطفال في هذه الجولة تحت 16 عاماً.

كاتدرائية يورك

كاتدرائية يورك واحدة من أكبر الكاتدرائيات في شمال أوروبا، حيث تشهد تنظيم جولة مرعبة بالحافلة لمدة ساعة في الشوارع الضيقة المظلمة وستستمع إلى حكايات مخيفة حول المدينة، من جرائم عنيفة إلى أفعال شريرة وأماكن مسكونة.

دبلن

تشهد مدينة دبلن الأيرلندية، تنظيم جولة في ممشى نورث سايد للأشباح. وتشمل الجولة زيارة مواقع الفايكنغ السابقة في المدينة، ودير سانت ماري وعديد من المواقع التاريخية، بالإضافة لأحد المنازل المشهورة بوجود الأشباح في دبلن، والاستماع إلى القصص المرعبة في تاريخ المدينة.

قلعة أدنبرة

تعد أنفاق أدنبرة من أكثر الأمور الأسطورية والمرعبة حول العالم، حيث كانت مقراً للجرائم. وتشمل تلك الجولة اكتشاف الأنفاق والمشي عبر الممرات الغامضة الضيقة والساحات المرصوفة، وسماع أبرز القصص عن تاريخ الجرائم في المدينة.

براغ التشيكية

تعد العاصمة التشيكية من المدن المشهورة بالغموض والسحر الأسود، حيث بإمكانك القيام بجولة لمدة ساعتين في الأحياء والاستماع إلى الكثير من الحكايات التاريخية ومشاهدة العروض المخيفة.

بورت آرثر في أوستراليا

تشمل الجولة في بورت آرثر في أوستراليا زيارة للمواقع التاريخية الشهيرة، وسماع القصص المرعبة التي حدثت في المكان نفسه وتتخطى هذه القصص الـ2000 قصة، على رأسها مذبحة بورت آرثر، وتقام الجولة على ضوء الفوانيس فقط.

سراديب الموتى بفرنسا

إنّها زيارة لسراديب وأنفاق تحت الأرض، من المقابر إلى الكنيسة السرية، ولا تجد حولك سوى الجماجم والعظام.

والدا الكسندرا يكشفان تفاصيل اللحظات الأخيرة: الحساب آتٍ!



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard