الصراع مع زوجها السابق مستمر... محكمة الاستئناف تؤيّد حبس بوسي

7 تشرين الأول 2018 | 08:41

المصدر: "النهار"

بوسي.

يبدو أنّ الصراع القضائي بين الفنانة الشعبية بوسي وزوجها السابق فطين، قارب على الانتهاء، بعد نزاع بين الطرفين استمر أكثر من عام ونصف العام في المحاكم.

وخلال الفترة الماضية، أصدرت المحكمة أحكاماً تدين بوسي بالسجن 7 سنوات وإجمالي رصيد شيكات يصل إلى 30 مليون جنيه، وذلك وفق ما أكد  المحامي أشرف مسعود، الموكل بالدفاع عن فطين، لقاء وجود قضايا شيكات مقدّمة ضدها.

بوسي طعنت على هذه الأحكام من طريق الاستئناف عليها، إلا أن المحكمة قضت بعدم قبول الاستئناف شكلاً نظراً لأنها لم تطعن في الموعد الذي حدّده القانون، وهو عشرة أيام من تاريخ حكم محكمة الاستئناف، وأصبح الحكم نهائياً، إلا أنه يجوز لها الطعن بطريق المعارضة الاستئنافية لعدم حضورها جلسة الاستئناف، وذلك وفق ما أكد أشرف مسعود الموكل بالدفاع عن زوجها السابق.

وأكدت عزة العشري، الموكلة بالدفاع عن فطين أيضاً، أنّ المعارضة الاستئنافية هي آخر درجة في إنهاء قضية موكلها فطين، ومن ثم يصبح هناك حكم نهائي لا رجعة فيه.

ورفضت المحكمة من قبل الطعن المقدّم من بوسي التي تتهم فيه طليقها بتزوير الشيكات، كما برأته في ثلاث قضايا رفعتها ضدّه في أثناء سير الدعوى، وهي قضية خيانة الائتمان، التي تشير فيها إلى أنه تم الحصول على الشيكات من دون علمها، ومن ثم قضية بلاغ كاذب ونصب، وأخيرا قضية تشهير بسبب صور منتشرة لها على مواقع التواصل الاجتماعي وهي في المحكمة، وجميعها أصدرت فيها المحكمة حكم البراءة.

خيط الأمل

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard