موكويغي يهدي جائزته النساء "ضحايا النزاعات، واللواتي يواجهن العنف اليومي"

5 تشرين الأول 2018 | 20:26

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

الطبيب دينيس موكويغي (أ ف ب).

أهدى الطبيب الكونغولي #دينيس_موكويغي جائزة #نوبل_السلام التي فاز بها اليوم "النساء في جميع الدول، ضحايا النزاعات واللواتي يواجهن العنف اليومي".

وقال في تصريح مقتضب أمام الصحافة في عيادته في بانزي في بوكافو شرق جمهورية #الكونغو_الديموقراطية: "تترجم جائزة نوبل هذه اعترافا بمعاناة النساء ضحايا الاغتصاب والعنف الجنسي في كل دول العالم وفي جميع القارات، وتعويضا عادلا لهن".

واضاف: "إنها خطوة مهمة نحو هذا التعويض الذي طال انتظاره، وندين به جميعًا إلى هؤلاء النساء اللواتي عانين كثيراً"، معرباً عن أمله في أن تتمكن هذه الجائزة من مساعدة الضحايا في مناطق النزاع.

وأكد أنه "يتشرف" بتقاسم الجائزة مع الشابة الأيزيدية العراقية ناديا مراد "التي أتشارك معها هذا النضال".

وذكر الطبيب موكويغي أنه "خلال قرابة عشرين عاماً، كنت شاهداً لجرائم حرب ارتُكبت بحق نساء، شابات، فتيات، أطفال"، مؤكدا أنه أجرى عمليات لنحو 50 ألف امرأة ضحايا عنف جنسي أثناء النزاعات في كيفو شرق الكونغو الديموقراطي.

وتوجّه إلى النساء الضحايا بالقول: "أريد أن أقول لكنّ إن من خلال هذه الجائزة، العالم يسمعكنّ ويرفض اللامبالاة. العالم يرفض أن يبقى مكتوف الأيدي في وجه معاناتكنّ".

مزرعة "TerrAyoun" في جبل صنين: مسكن ملوّن في أرض الأحلام

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard