"خريطة طريق" الجميل: حكومة اختصاصيين واجتماع رؤساء الكتل

3 تشرين الأول 2018 | 20:11

المصدر: "النهار"

  • محمد نمر
  • المصدر: "النهار"

حكومة اختصاصيين واجتماع مفتوح لرؤساء الكتل النيابية، حجرا أساس يشكلان "خريطة طريق" رئيس حزب الكتائب النائب سامي الجميل لإنقاذ البلد، خصوصاً في ظل "منطق مدمر يدير الدولة". ويقول: "المؤشرات أن الحكومة إذا تشكلت سيكون فيها الثلثان لـ8 آذار".

لا شك في أن مشروع الجميل كان طرحاً مستمراً عند كل تشكيل حكومة، ولا يختلف اثنان على أن مشروعا كهذا لا أفق له في ظل سيطرة زعماء الطوائف والسياسة على الدولة، لكن النائب جميل السيد يرفض "المنطق المدمر الذي يدير الدولة"، ويقول: "إما أن نقبل بالواقع ونشاهد الكارثة وإما أن نعبر ونكافح من موقعنا المستقل والمعارض".بحسب مشروع الجميل، الذي عرضه وناقشه مع مجموعة من الاعلاميين في بيت الكتائب، فإن "حكومة الاختصاصيين مهمتها العمل تقنياً على حل مشاكل اقتصادية وحياتية، وفيها وزراء يضعون حلولا بعيداً عن أي مصالح حزبية، ويؤمنون التوازن بين رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة وضمان الموافقة على تركيبة الحكومة. أما اجتماع رؤساء الكتل النيابية المفتوح فيكون تحت قبة البرلمان لوضع المشكلة السياسية ومعالجتها بالعمق، ومنها ملفات: سيادة الدولة وحصرية السلاح بيد الجيش وعلاقات لبنان الخارجية وطريقة إدارة البلد، إذ لا يمكن تأجيل هذه المشاكل إلى ما لا نهاية".
ورغم العجز في تشكيل الحكومة، يعتبر الجميل أن "حكومة المحاصصة، حتى لو تشكلت، ستسقط على مبدأ "عرقلّي لعرقلّك"، كما أن تشكيل حكومة أكثرية ستكون نتائجها كارثية". ويعتبر...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 85% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

المطران عوده: عندما تنعدم الثقة بين الشعب والسلطة التغيير واجب

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard