"كلّنا كتلة واحدة"... مئات التواقيع ترفض تحويل "كتلة" كنيسة مار جرجس إلى مرأب

30 أيلول 2018 | 13:27

"كلّنا كتلة واحدة".

نفذّت "مجموعة من المجتمع الأهلي المتنوّع" اعتصاماً سلميا وسط ميدان #اهدن بعنوان "كلّنا كتلة واحدة" احتجاجاً على مشروع إدارة وقف زغرتا-اهدن التي كانت أعلنت عنه في بيان صادر عنها وهو "بناء مواقف للسيارات بدلاً من اعادة الردم عند ترميم الحائط الحجري لساحة كنيسة مار جرجس كخطوة من أجل حلّ مشكلة قديمة – جديدة وهي عدم وجود مواقف في مدينة اهدن".

رفع المعتصمون لافتات تعكس مواقفهم الداعية الى "المحافظة على "الكتلة" بحيطانها الحجرية كإرث جماعيّ وجماليّ وترميمها من دون تغيير معالمها المتآلفة مع الهوية الهدنانية"، وتضمّنت الشعارات الآتية: "لا لجرف الكتلة، كلّنا كتلة واحدة، أصلحوا الحائط وابحثوا عن مواقف في أمكنة أخرى، الكتلة من روح إهدن، الكتلة ترابُها مقدّس، الكتلة صَرحُ أبطالنا وشهدائنا، لا لقطع الأشجار المُعمِّرة، لا لجرف تراثنا، الكتلة إرث وتراث وميراث، لا لمحو ذاكرتنا الجماعيّة".

وأعلن المعتصمون في بيان أنّ "اعتصامنا اليوم هنا لنقول لا للمشروع الذي أطلقته إدارة أوقاف رعيّتنا والذي يقضي بإنشاء مرأب للسيّارات على الكتلة تحت ساحة كنيسة مار جرجس وذلك لما يمثّله لنا هذا الموقع من قيمة تاريخيّة وروحيّة وارتباط وثيق بذاكرتنا الجماعيّة، ولما سيشوّه طابعه وشخصيّته، ثمّ للمخاطر التي من الممكن أن يتعرّض لها بسبب طبيعة أرضه، وأيضاً لعدم جدواه الاقتصاديّة وبأنّه سيزيد من أزمة السير التي هي أصلاً من مهمّات البلديّة وسيفاقم نسبة التلوّث في تلك المنطقة".

وختموا بيانهم: "موقفنا إيجابيّ لإيجاد البدائل والحلول، فنحن اليوم نقيم حواراً مع كل المعنيين من أجل اقناع وبالحوار البنّاء ادارة الرعية العدول عن هذا المشروع بما يناسب مصلحة بلدتنا إهدن".

كما جرى توقيع عريضة استحصلت على مئات التواقيع ترفض تحويل "كتلة" كنيسة مار جرجس الى مرأب.

المطران عوده: عندما تنعدم الثقة بين الشعب والسلطة التغيير واجب

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard