الحرس الثوري الإيراني: الخيار العسكري الأميركي ضد إيران "مجرد خدعة"

26 تشرين الثاني 2013 | 13:25

المصدر: "الوكالة الوطنية للاعلام"

  • المصدر: "الوكالة الوطنية للاعلام"

وصف القائد العام لقوات الحرس الثوري الإيراني محمد علي جعفري، تهديدات واشنطن وحلفائها بشن ضربة عسكرية تجاه بلاده بـ "الفارغة ومجرد خدعة"، مشيراً الى أن أهداف واشنطن ومصالحها في مرمى القوات الإيرانية.

ونقلت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية (ايسنا)، عن جعفري قوله في تصريح، إن تهديدات واشنطن وحلفائها بشن ضربة عسكرية ضد إيران "فارغة ومجرد خدعة"، مؤكداً أن "الأميركيين يعرفون قدرات إيران العسكرية والدفاعية واللحمة الوطنية ضد الأعداء".
وأضاف جعفري أن "أدنی خطأ عسكري من الولايات المتحدة الأميركية تجاه إيران، سيجعلهم يرون بأعينهم أكبر خسارة تاريخية تلحق بهم"، معتبراً "أن الكثير من أهداف واشنطن ومصالحها وحلفائها في المنطقة والعالم في مرمى القوات الإيرانية".
وفي سياق متصل، اعتبر مساعد القائد العام لقوات الحرس الثوري الإيراني للشؤون الثقافية والإعلامية مسعود جزائري، أن "ما يطرحه الأميركيون وتحديداً الرئيس باراك أوباما في شأن وجود الخيارات كافة، بما في ذلك الخیار العسكري علی الطاولة، كذبة كبری وخدعة سياسية".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard