عمل إنساني جديد يربط ميغان ماركل بالأميرة ديانا... "في الأفراح والأتراح"

17 أيلول 2018 | 16:21

المصدر: "تويتر"

ميغان ماركل.

في أول مشروع منفرد لها كعضو في العائلة المالكة، تدعم #دوقة_ساسيكس كتاب طهي خيرياً جديداً يعرض وصفات من نساء تأثرت مجتمعاتهن بسبب حريق برج غرينفيل، بحسب ما ذكر قصر كنسينغتون في بيان صدر اليوم في حساب قصر كينسينغتون عبر تويتر.


في كانون الثاني 2018، بينما كانت تستقر في #لندن، التقت #ميغان_ماركل بمجموعة من النساء اللاتي تجمّعن مرتين في الأسبوع لطهي الطعام في مطبخ مشترك في مركز المنار الثقافي للتراث الإسلامي. وقالت ماركل التي استمرت في القيام بزيارات خاصة منتظمة للمطبخ في بيان: "شعرتُ على الفور برابطٍ مع هذا المطبخ. انه مكان تضحك فيه النسوة  ويبكين ويطبخن معاً". ودعمت الدوقة مشروع كتاب الطبخ كطريقة لضمان أن المطبخ قد يعمل بشكلٍ أكثر انتظامًا، على أمل أن تساعد الأرباح من المبيعات على إبقاء المطبخ مفتوحًا لمدة سبعة أيام في الأسبوع.


كان هدف المطبخ في الأصل أن يوفر مكاناً للنساء لطهي الطعام الطازج لعائلاتهن وجيرانهن الذين كانوا يعيشون في الفنادق بعد الحريق، ولكن بعد أكثر من عام أصبح أيضاً شبكة دعم لهم. النساء اللواتي يجتمعن هناك يسمّينه "مطبخ الحبّ" بدعم من المؤسسة الملكية، يشمل كتاب "معاً: كتاب طهي مجتمعاتنا" أكثر من 50 وصفة من جميع أنحاء أوروبا والشرق الأوسط وشمال أفريقيا وشرق البحر الأبيض المتوسط، ويحتفل "بقوة الطهي وقدرته لتوحيد المجتمعات".


وأضافت الدوقة: "دمج الهويات الثقافية تحت سقف واحد، يخلق شعوراً بحياة طبيعية في أبسط أشكالها، والحاجة العالمية للتواصل والرعاية والتعايش من خلال الطهي وتناول الطعام معاً، في الأفراح والأتراح".


ويذكر أنّ الدوقة كانت تحبّ الطهي وتذوّق الأطعمة من جميع أنحاء العالم على عكس حماتها #الأميرة_ديانا التي اشتهرت بأعمالها الخيرية لكن لم تكن تجيد الطهي. وكانت تشارك دوقة ساسيكس وصفاتها مع متابعيها من خلال مدونتها الخاصة "The Tig" الذي أغلقتها قبل انضمامها رسمياً إلى العائلة الملكية، بعد زواجها من #الأمير_هاري الذي عرض عليها الزواج في المطبخ بينما كانت تعدّ لهما العشاء. 

الأميرة ديانا.

لارا اسكندر: لا أحبّذ المخاطرة في الموضة

حسم 50% على إشتراك “النهار” Premium السنوي

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard