أخيراً... رونالدو "المتوتر" يهز الشباك

17 أيلول 2018 | 10:18

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

رونالدو (أ ب).

أزاح النجم البرتغالي #كريستيانو_رونالدو عبء عدم التسجيل مع ناديه الجديد #جوفنتوس، وافتتح رصيده من الأهداف بثنائية قاده بها إلى الفوز على ساسولو 2-1، في المرحلة الرابعة من #الدوري_الإيطالي لكرة القدم.

في المقابل، أهدر روما فوزاً كان في متناوله على ضيفه كييفو فيرونا، بعدما تقدم بهدفين نظيفين، واكتفى بالتعادل معه 2-2، متابعاً نتائجه المخيبة.

الا أن الفرحة الكبرى كانت لرونالدو (33 عاماً) القادم هذا الصيف من ريال مدريد الإسباني في صفقة بلغت قيمتها نحو 100 مليون أورو. وتمكن حامل الكرة الذهبية خمس مرات، من هز الشباك لمصلحة فريقه الفائز بدوري بلاده في المواسم السبعة الأخيرة، بعدما فشل في ذلك في المباريات الثلاث الأولى من الدوري هذا الموسم، والتي بدأها أساسياً.

وقال رونالدو: "أنا سعيد. عملت بجد وكنت أعرف أن الأهداف ستأتي. أشكر زملائي الذي ساعدوني وأتاحوا لي التأقلم مع كرة القدم الإيطالية".

وأضاف: "هذه كرة القدم. الأهم أن يفوز الفريق. كنت متوتراً بعض الشيء بسبب كل الحديث بعد انتقالي من ريال مدريد وعدم التسجيل، لكن أشكر زملائي على دعمي طوال هذه الفترة".

وسجل رونالدو هدفه الأول بعد ركلة ركنية ومتابعة للكرة بيمناه في مرمى اندريا كونسيلي، مستغلاً كرة مرتدة من القائم (50)، قبل أن يضيف الثاني إثر هجمة مرتدة قادها التركي إيمري جان وأنهاها بيسراه في الشباك (65).

وأهدر البرتغالي ثلاث فرص من على بعد أمتار من المرمى لتعزيز رصيده، قبل أن يأتي الهدف الوحيد لساولو في الدقيقة 90+1 عبر السنغالي خوما باباكار، علما أن جوفنتوس أنهى المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد البرازيلي دوغلاس كوستا ببطاقة حمراء لبصقه في وجه لاعب منافس.

وسجل رونالدو 44 هدفاً في الموسم الماضي لريال منها 15 هدفاً في دوري أبطال أوروبا في الطريق لإحراز اللقب الثالث توالياً في هذه المسابقة. وخلال مسيرته مع النادي الملكي التي بدأت عام 2009، سجل 450 هدفاً في 438 مباراة خاضها في مختلف المسابقات.

من جهته، أعرب مدرب جوفنتوس ماسيميليانو أليغري عن ثقته بأن رونالدو كان سيسجل عاجلاً أم آجلاً. وقال: "يجب أن تروا المباريات الثلاث الأولى وكم كان رونالدو قريباً من التسجيل. أنا سعيد له".

وعلى الملعب الأولمبي في العاصمة، اكتفى روما بحصد النقطة الخامسة فقط من أربع مباريات، بعدما فرط بتقدمه أمام فيرونا، ليحقق التعادل الثاني له هذا الموسم، في مقابل فوز وخسارة.

وحقق لاتسيو، القطب الثاني في العاصمة، فوزاً صعباً على مضيفه امبولي العائد بدوره الى النخبة الإيطالية، بهدف وحيد سجله ماركو بارولو في مستهل الشوط الثاني (47).

وحذا جنوى حذو لاتسيو بتغلبه على ضيفه بولونيا بهدف يتيم سجله البولندي كريستوف بياتيك بتسديدة من خارج المنطقة (69).

وافلت ميلان من الخسارة، وتعادل مع مضيفه كالياري بهدف للارجنتيني غونزالو هيغواين (55) مقابل هدف للبرازيلي جواو بدرو (4).

وتعادل أودينيزي مع تورينو 1-1 بعدما تقدم عبر الأرجنتيني روديغو دي بول اثر تمريرة من مواطنه اينياسيو بوسيتو (28). وفي الشوط الثاني، أدرك الفرنسي صالحو ميتي التعادل بعد ركلة حرة وتمريرة بالرأس من روبرتو سوريانو تابعها بيسراه من خارج المنطقة (49).

وتختتم المرحلة الإثنين بلقاء سبال مع أتالانتا.

ما رأيكم بتحضير هذه الحلوى العراقية بمكوّنات بسيطة مع المدونة ديما الأسدي؟


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard