مانافورت اتّفق مع الادّعاء: اعترف بتهمتين، ووافق على التّعاون في تحقيق مولر

14 أيلول 2018 | 19:25

المصدر: "ا ف ب"، "رويترز"

  • المصدر: "ا ف ب"، "رويترز"

مانافورت مغادرا المحكمة في واشنطن في 14 شباط 2018 (أ ف ب).

وافق #بول_مانافورت، الرئيس السابق لحملة الرئيس الاميركي #دونالد_ترامب الانتخابية، على التعاون مع التحقيق الذي يجريه المحقق الخاص #روبرت_مولر في احتمال تواطؤ الحملة مع #روسيا.

وفي صفقة لتجنب محاكمة ثانية بتهم غسل الاموال والعمل غير القانوني، وافق مانافورت على الاعتراف بتهمة التآمر ضد الولايات المتحدة، وتهمة عرقلة عمل العدالة.

وقد أبلغ الادعاء الأميركي محكمة اتحادية في واشنطن اليوم أن مانافورت سيتعاون مع التحقيق الذي يقوده مولر، وذلك بموجب اتفاق مع الادعاء.

وأقر مانافورت (69 عاما) بالذنب أيضا في تهمتين جنائيتين، ليصبح أكبر مسؤول في حملة ترامب يعترف بتهم في تحقيق مولر.

وألقى التحقيق بظلاله على رئاسة ترامب. ويمثل قرار مانافورت التعاون مع الادعاء انتكاسة للرئيس قبيل انتخابات الكونجغرس في 6 تشرين الثاني.

وقاد مانافورت حملة ترامب في منتصف 2016، عندما انتخب ترامب مرشحا للجمهوريين في الرئاسة خلال مؤتمر الحزب.

وتنفي موسكو التدخل في الانتخابات. وقال ترامب إنه لم يحدث أي تواطؤ مع روسيا.

وقال البيت الأبيض إن قرار مانافورت التعاون مع التحقيق والاعتراف بتهمتين لا علاقة له بفوز ترامب بانتخابات 2016.

وقالت سارة ساندرز، المتحدثة باسم البيت الأبيض: "هذا ليس له أي علاقة اطلاقا بالرئيس أو بحملته الرئاسية الفائزة عام 2016".

جرّبوا خبز البندورة المجففة!

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard