إعصار "مانغكوت" يهدّد الفيليبين: آلاف فرّوا، واستعدادات للمواجهة

14 أيلول 2018 | 16:19

المصدر: "ا ف ب"

  • المصدر: "ا ف ب"

رجل يحصن سقف منزله في احدى الجزر الفيليبينية (أ ف ب).

كثفت #الفيليبين اليوم استعداداتها لمواجهة #إعصار قوي متوقع السبت، ويرتقب ان يترافق مع رياح تصل سرعتها الى 255 كيلومترا في الساعة وأمطار غزيرة.

وفرّ آلاف من منازلهم في المناطق الساحلية شمال الارخبيل الذي يتعرض بانتظام لكوارث طبيعية. والاعصار القوي "#مانغكوت" هو أعنف إعصار تنتظره الفيليبين منذ بداية 2018.

وعمد سكان لوشن، كبرى جزر الفيليبين حيث يعيش ملايين الاشخاص، الى تحصين نوافذهم وسطوح منازلهم لتفادي ان تقتلع أثناء العاصفة.

وقال مايكل كوناغ، المتحدث باسم الدفاع المدني المحلي: "الامطار ستكون قوية. وتجدر عدم الاستهانة بقوة الريح". واضاف: "يمكن أن نشهد أمواجا يوازي ارتفاعها بناية من أربع طبقات. وقد تدمر منازل، خصوصا تلك المبنية عشوائيا. وهو أمر شائع في المناطق الساحلية".

وبدأت أمطار غزيرة تهطل اليوم في أقصى شمال شرق جزيرة لوشن، مع رياح قوية، لكن لم يتم الابلاغ عن أضرار او فيضان كبير حتى الآن.

وسارع مزارعو المنطقة التي تنتج كمية كبيرة من الذرة والارز، الى جمع محاصيلهم التي يمكن ان تغرق تحت الماء.

وهناك ما لا يقل عن 4 ملايين شخص على المسار المباشر للاعصار الذي يتوقع ان يتجه لاحقا الى جنوب الصين، بما فيها هونغ كونغ.

وتقول دلايلا باسيون التي فرّت من منزلها: "شعرنا بخوف شديد. قالوا ان الاعصار قوي جدا (...) مما دفعنا الى المغادرة". وأضافت: "دمّر نصف منزلنا أثناء الامطار الموسمية الاخيرة. وأريد أن يكون أحفادي آمنين".

وتخشى السلطات خصوصا حدوث فيضانات وانزلاقات تربة، علما ان قرى الصيادين الصغيرة ضعيفة جدا في مواجهة الرياح العاتية والامواج الضخمة التي تتكسر على السواحل.

ويشهد ارخبيل الفيليبين سنويا 20 اعصارا تخلف مئات القتلى، وتفاقم فقر ملايين السكان.

وكان إعصار "هايان"، أحد أشد الاعاصير، اجتاح وسط الفيليبين في تشرين الثاني 2013 مع رياح بلغت سرعتها 315 كيلومترا في الساعة.

وأتت أمواج عملاقة أشبه بامواج تسونامي على كل شيء في طريقها. وخلفت تلك الكارثة اكثر من 7350 قتيلا، وشردت أكثر من 4 ملايين شخص.

وقالت وكالة الارصاد الفيليبينية إن الاعصار المرتقب هو الآن العاصفة الاستوائية الاعنف التي تشهدها الفيليبين هذه السنة مع رياح بقوة 205 كيلومترا في الساعة، وتصل أحيانا إلى 255 كيلومترا في الساعة.

ودعا مرصد هونغ كونغ الى الحذر، مشيرا الى ان العاصفة تشكل "تهديدا كبيرا".

وتوقعت مصلحة الارصاد الجوية في تايوان أن تكون العاصفة أقرب الى الجزيرة السبت، ما سيؤدي الى أمطار غزيرة جنوبها وشرقها. بيد أنها اوضحت انه من غير المرجح أن تضربها مباشرة.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard