باكستان: إطلاق سراح رئيس الوزراء السابق لمدة 12 ساعة لحضور جنازة زوجته

12 أيلول 2018 | 13:11

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

رئيس الوزراء الباكستاني السابق وابنته بعد الإفراج المؤقت عنهما (وكالات).

أفرجت السلطات الباكستانية مؤقتاً عن رئيس الوزراء السابق المسجون نواز شريف وإبنته لحضور جنازة زوجته التي توفيت الثلثاء، بحسب ما ذكرت مصادر في الحكومة وحزبه السياسي.

وتوفيت كلثوم نواز زوجة شريف، في لندن الثلثاء بمرض السرطان، بعد شهرين على عودة زوجها وابنتهما مريم إلى #باكستان وتوقيفهما على الفور بتهم فساد.

وأطيح بنواز من السلطة بقرار من القضاء بعد شهر من تشخيص حالة زوجته. وقد توجه هو وابنته إلى لندن لمرافقتها. إلا أنّهما عادا إلى باكستان في 13 تموز لحشد الدعم لحزبه قبل أيام من الإنتخابات العامة وأوقفتهما السلطات على الفور لتنفيذ عقوبة بالسجن بتهمة الفساد مدتها عشر سنوات.

وخسر حزبه الإنتخابات التي جرت في 25 تموز لصالح حزب "حركة الإنصاف" بزعامة عمران خان.

وأظهرت صور نشرها الحزب نواز شريف وابنته على متن طائرة بعد إطلاق سراحهما أمس ووصولهما إلى لاهور حيث ستجرى مراسم الدفن.

وقال مسؤول في سجن روالبندي المركزي في حديث لوكالة "فرانس برس" إنّ شريف وابنته "أطلق سراحهما لمدة 12 ساعة لحضور الجنازة لكن المدة يمكن أنّ تمدد عن طريق وزارة الداخلية".


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard