"داعش" يتبنى هجوم الاثنين على مقر المؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس

11 أيلول 2018 | 23:47

المصدر: "ا ف ب"

  • المصدر: "ا ف ب"

المؤسسة الوطنية للنفط بعد استهدافها ( ا ف ب)

-تبنّى تنظيم الدولة الإسلامية الثلاثاء هجوم الاثنين الانتحاري الذي استهدف مقر المؤسسة الوطنية للنفط في #طرابلس وأسفر عن مقتل اثنين من موظفيها، بحسب مركز "سايت" الأميركي المتخصص في تعقب شبكات الجهاديين على الانترنت.

وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية في بيان نشره المركز الأميركي مقتل ثلاثة مهاجمين "انغماسيين" في الاعتداء.

وجاء في تبني التنظيم لاعتداء الاثنين "هجوم انغماسي يستهدف إحدى المصالح الاقتصادية لطواغيت ليبيا". واعتبر بيان التنظيم المؤسسة الوطنية للنفط هدفا مشروعا بسبب "أموال طائلة تستعمل في حرب المجاهدين".

والاثنين أعلنت قوة الردع وهي فصيل يؤدي مهام الشرطة في طرابلس العثور على أشلاء "مهاجمين انتحاريين" داخل مبنى المؤسسة.

وقُتل موظفان وجُرح عشرة آخرون في الهجوم الذي استنكرته بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا ووصفته بأنه "عمل إرهابي جبان".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard