مجلس الأمن يجتمع اليوم بطلب من روسيا لمناقشة الوضع في إدلب

11 أيلول 2018 | 10:58

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

نازح سوري من إدلب (أ ف ب).

يعقد #مجلس_الأمن الدولي اليوم اجتماعاً بطلب من #روسيا ليناقش من جديد الوضع في محافظة #إدلب السورية حيث تخشى #الأمم_المتحدة حدوث "أسوأ كارثة إنسانية" في القرن.

وقالت البعثة الروسية في الأمم المتحدة في رسالة خطية أرسلتها إلى الرئاسة الأميركية لمجلس الأمن: "بناء على طلب عدد من أعضاء مجلس الأمن فإن البعثة الروسية تطلب من رئاسة (مجلس الأمن) عقد اجتماع الثلثاء لإطلاعه على نتائج القمة الثلاثية الثالثة" بين #إيران و #تركيا وروسيا.

وأكدت #الولايات_المتحدة التي تتولّى الرئاسة الدورية لمجلس الأمن في أيلول إنّ الجلسة ستعقد وستكون علنية.

وأعلنت الأمم المتحدة الإثنين أن أكثر من ثلاثين ألف شخص فروا خلال عشرة أيام بسبب عمليات القصف الروسية والسورية.

وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان أن هذه الضربات أدت إلى سقوط ضحايا مدنيين.

وأخفق المشاركون في #قمة_طهران الثلاثية الجمعة في التفاهم على حل سلمي مشترك. فقد أكد الرئيس الروسي #فلاديمير_بوتين ""حق" دمشق في استعادة السيطرة على كل الأاراضي السورية ورفض وقفاً لإطلاق النار في المحافظة تطلبه أنقرة.

ودعت تركيا المجاورة لسوريا الإثنين إلى وقف القصف.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard