ترامب ينفي أن يكون قد بحث اغتيال الأسد

6 أيلول 2018 | 00:09

المصدر: "ا ف ب"

  • المصدر: "ا ف ب"

ترامب (ا ف ب).

نفى الرئيس الاميركي #دونالد_ترامب ان يكون قد بحث مع وزير الدفاع جيم ماتيس امكان اغتيال الرئيس السوري #بشار_الاسد، بخلاف ما اورده كتاب للصحافي بوب وودورد.

وقال ترامب ردا على سؤال في المكتب البيضوي عن مقطع في الكتاب يذكر ذلك ان "هذا الامر لم يناقش ابدا (...) هذا الامر لم يتم حتى التفكير فيه".

ووصف الكتاب بانه "محض خيال".

ويكشف الكتاب المنتظر للصحافي الشهير بوب وودورد بعنوان "خوف، ترامب في البيت الابيض" تجاهل مساعدي الرئيس لأوامره بشكل دوري أو سعيهم الى منع اصدارها.

وفي نيسان 2017 بعد الهجوم المفترض لنظام الرئيس السوري بشار الأسد بالأسلحة الكيميائية ضد مدنيين، كتب وودورد أن ترامب طلب من ماتيس قتل الأسد.

وقال ترامب لوزير الدفاع "فلنقتله، لنذهب الى هناك ونقتل الكثير منهم".

وافق ماتيس على التصرف، لكن بعد أن وضع سماعة الهاتف قال لأحد مساعديه أن الولايات المتحدة ستتخذ خطوات "مدروسة أكثر" ضد سوريا، كانت على شكل غارات جوية عقابية.

ولم يفند ماتيس هذا الفصل بالذات لكنه نفى أن يكون تلفظ بـ"كلمات تثير الاحتقار" تجاه الرئيس كما ينسب الكتاب اليه.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard