طوني أبو جودة عن منعه دخول سوريا: لا تعليق

28 آب 2018 | 18:34

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

طوني أبو جودة.

لم يدرك الممثل الكوميدي #طوني_أبو_جودة أنه سيصبح يوماً مهدداً ومقاطعاً بسبب مهنته. فقد تسبّب فيديو يعود لنحو 7 سنوات، يقلّد فيه أبو جودة الرئيس السوري #بشار_الأسد، بحرب الكترونية شنّها عليه ناشطون سوريون، بالتزامن مع استعداده لزيارة سوريا للمشاركة في العرض الكوميدي Laugh Story إلى جانب كل من #هشام_حداد وبونيتا سعادة وجاد أبو كرم، نهاية الأسبوع الجاري.

واعتبر ناشطون الفيديو "مهيناً وساخراً"، مطالبين عبر تعليقاتهم الجهة المنظمة بالتراجع عن تنظيم الحفل وعدم السماح لأبو جودة بالدخول إلى سوريا. ويأتي ذلك رغم ترحيب نقيب الفنانين السوريين، زهير رمضان، بالفنانين هشام حداد وطوني أبو جودة وعرضهما المقبل.

وعلى الرغم من حصول أبو جودة على موافقة الجهات السورية المسؤولة بدخوله دمشق للمشاركة في العرض، استبعدته الجهة المنظّمة منعاً لتعرّضه لأي إحراج، في ظلّ الحرب الإلكترونية التي شنّت ضدّه. حيث أكدت شركة "ستورم ستوديو للإنتاج الفنّي" أن طوني أبو جودة لن يشارك في العرض الكوميدي إلى جانب هشام حداد، بونيتا سعادة وجاد أبو كرم في سوريا. وأشار رئيس الشركة ركان الخضري إلى أن العرض ثابت في دمشق ليل الجمعة 31 آب وذلك بعد معلومات عن إلغائه.

وفي اتصال مع "النهار"، رفض أبو جودة الحديث عن الحملة التي تعرّض لها واختار الصمت في الوقت الراهن، متمنياً تفهّم موقفه الدقيق.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard