قصد لبنان ليزفّ ابنته فصدمته سيارة أثناء اصطحابها لتصفيف شعرها

25 آب 2018 | 14:48

المصدر: "النهار"

الأب وابنته.

قصد لبنان من المملكة العربية #السعودية ليزفّ ابنته على عريسها. كان فرحاً جداً بأن صغيرته كبرت وأصبحت عروساً، وفي الأمس كان اليوم المنتظر، توجه منذ الصباح برفقتها الى بيروت لتصفيف شعرها، لكن شاء القدر ان يتعرض لـ #حادث_سير اثناء ركنه السيارة لشراء فطور... هو خضر حدرج ابن الدوير الذي كاد ان يفقد حياته بعدما صدمته مركبة اثناء اجتيازه الشارع، الامر الذي ادى الى ادخاله العناية الفائقة.

ضربة على الرأس

على بوليفار الدكتور نزيه البزري بالقرب من مدخل #صيدا الشمالي، تغيّر مخطط عائلة حدرج، ووفق ما شرحه فضل شقيق خضر لـ"النهار"، فإنّه "قبل عشرة ايام، وصل شقيقي من السعودية لحضور فرح ابنته دارين، وصباح امس اصطحبها في سيارته الى بيروت لتحضّر نفسها للزفاف. في الطريق ركن سيارته لشراء فطور من احد محلات الحلويات، وعند اجتيازه الشارع، صدمته سيارة رابيد كانغو لونها احمر، الضربة اتت على رأسه من جهة الشمال، ادخل على اثرها الى غرفة العناية المشددة في مستشفى غسان حمود الجامعي".

تحسّن ملحوظ

وضع خضر (54 سنة) الصحي اليوم افضل"، زال الخطر نحو 90 في المئة، نتمنى له الشفاء الكامل"، قال فضل قبل ان يضيف: "تم توقيف السائق الذي يعمل في بلدية بيروت، كما ان الرابيد الذي يقوده عائد لها، وفتحت القوى الامنية تحقيقاً بالقضية، الا انها عاودت اطلاقه كوننا لم نرفع دعوى ضده".

في لحظة، انقلب فرح عائلة حدرج الى ألم، التحضيرات التي دامت على مدى اشهر لم يكتب لها ان تكتمل، ولولا "لطف الله، لكان الامر أسوء. خضر معروف بأخلاقه الحميدة ومحبة الناس له، والجميع دعا له بالشفاء، وها هو وضعه الصحي يتحسّن ويبقى الامل ان يعود الى ما كان عليه، رجل مفعم بالحياة"، قال فضل قبل ان يشرح: "كرّس شقيقي عمره من اجل عائلته، فكان نِعم الاب والصديق لهم، يفرح لما يسعدهم ويحزن إن اصابهم مكروه، نتمنى ان يبقى العمر الى جانبهم سنداً وحصناً منيعاً لهم".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard