إلغاء الرحلة إلى لبنان ... ماذا جرى مع اللبنانيين في مديوغوريه؟

22 آب 2018 | 15:53

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

مديوغوريه.

تضاربت المعلومات حول مصير اللبنانيين في مديوغوريه بصربيا التي أدت في نهاية المطاف إلى إلغاء الرحلة المتوجهة على متن طائرة كرواتية، من مديوغوريه إلى لبنان. وبينما وصف بعض الأخبار مديوغورييه "بالموبوءة" أعاد البعض الآخر سوء الحالة الصحية للمسافرين اللبنانيين إلى تسمّم أو فيروس، أكد مدير مكتب رحلة الحجّ في جماعة Youth of Mary في لبنان إيلي ناكوزي لـ"النهار" أن " ما جرى فعلياً انه ظهر امس تقيأ 3 اشخاص على متن الطائرة التي كانت ستقلهم إلى لبنان، ما أدى إلى انزالهم من الطائرة للتأكد من حالتهم الصحية. لكن سرعان ما عانى 6 اشخاص آخرين من الحالة نفسها وإرتفع العدد ليصل إلى 14 شخصاً.". 

الحالة لا تستوجب الهلع وليست بالخطيرة كما يصفها ناكوزي، برأيه "هناك تضخيم للموضوع، كل ما في الأمر أن قبطان الطائرة ارتأى بعد تسجيل 14 حالة تقيؤ على متن الطائرة عدم الإقلاع وإلغاء الرحلة لسلامة المسافرين وتفادياً لأي حالات مشابهة أثناء الرحلة".

مديوغوريه موبوءة؟

يشدد ناكوزي على أن القرار "كان لقبطان الطائرة وليس للشركة المنظمة، وقد اتضح خلال معاينة المرضى أن سبب التقيؤ يعود إلى فيروس، لكننا لا نعرف ما اذا كان الفيروس نتيجة الطعام أو الهواء. وتلقى كل المرضى علاجهم، ونحن في انتظار تحسّن حالتهم للعودة إلى لبنان". ويستغرب ناكوزي "الحديث عن وباء في مديوغوريه، مؤكدا انه كان هناك 170 لبنانياً في المطعم، ولم نعرف سبب تضرّر البعض فيما البعض الآخر لم يشكُ من شيء".

وتمنى على وسائل الإعلام عدم تضخيم الموضوع ونقل الخبر بدقة، حتى إن بعضهم قال"ان اللبنانيين، يناشدون الدولة لنقلهم إلى بيروت، علماً أننا نقوم بكل ما يلزم لإعادتهم سالمين والجماعة تتكفل بكل مصاريف الاستشفاء والإقامة الممدّدة".

ولاحقاً  اصدرت تيلي لوميار وجمعية أصدقاء مريم ملكة السّلام -عائلة مديوغوريه في لبنان بياناً قالت فيه انه "بعد ورود عدّة اتصالات من عدد من المواطنين للاستفسار عن حالة التسمّم الجماعي التي أصابت مجموعة من اللبنانيين في مديوغوريه ، يهمّ إدارة تيلي لوميار وجمعية أصدقاء مريم ملكة السّلام -عائلة مديوغوريه في لبنان أن توضّح أنها ليست هي من نظّمت هذه الرحلة التي أدّت الى الحادث المأساوي والذي أصاب عدداً من اللبنانيين بالتسمّم، والذين نتمنى لهم الشفاء العاجل".

 واضاف البيان:"ويهمّ إدارة تيلي لوميار أن توضّح أيضاً بأنها في الرحلات التي تنظمّها أصدقاء مريم ملكة السّلام، يتمّ تناول وجبات الطعام اليومية في مطاعم محددّة وأماكن معروفة داخل مديوغوريه ومعروفة سابقاً من قِبَل الإدارة، وبالتالي فإن جماعة أصدقاء مريم ملكة السلام تقوم بتنظيم رحلات الحجّ الى مديوغوريه منذ أكثر من عشرين سنة ولم يحصل أي حادث من هذا النوع، وقد بَقيَ بعضاً من مندوبيها في مديوغوريه منذ أسبوعين وحتى هذا الاسبوع مرافقين مجموعةً جديدة من الحجّاج اللبنانيين، والجميع بخير ، وكلّ ما يُشاع عن تلوّث المياه في مديوغوريه فهو عارٍ عن الصحّة تماماً".


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard