أوليفر بحاجة إلى المساعدة ... "متى يا رب سيصاب السرطان بالسرطان فيموت"

16 آب 2018 | 16:23

المصدر: "النهار"

اوليفر الحاج.

"متى يا رب سيصاب السرطان بالسرطان فيموت". عبارة كتبها أوليفر الحاج (18 عاماً) خلال معركته التي لم تنتهِ بعد مع السرطان. منذ سنتين تقريباً، ويقاوم أوليفر هذا الورم الخبيث في الغدد اللمفاوية، لم يعطِه الأطباء أكثر من 20% أملاً بالشفاء نظراً لصعوبة حالته، وبالرغم من ذلك، تمسك بهذه النسبة الضئيلة ليقضي على من يسلبه الحياة. 

لم تكن سميرة والدة أوليفر تتوقع يوماً انها ستضطر الى طلب المساعدة لإنقاذ ابنها. لم يعد أمامها سوى ذلك، الخطر الكبير والوقت يداهماها، امامها ايام لتأمين مبلغ 36 الف دولار لإجراء عملية زرع نقي العظم لأوليفر في 20 الشهر الجاري. تمكنت العائلة من تأمين 20 الفاً وتبقّى 16 الف دولار.

تروي والدة اوليفر ما جرى مع ابنها لـ"النهار، فتقول: "كانت حالة اوليفر عادية حتى بدأ يفقد الوعي مراراً. دفعتنا حالته الى استشارة طبيب واجراء فحوصات دم جاءت طبيعية. لكن اوليفر عاود فقدان الوعي، فتمّ اجراء صورة للرئة كشفت وجود كتلة. وبعد سحب خزعة واجراء السكانر تبين ان اوليفر إبن 16 عاماً مصاب بسرطان في الغدد اللمفاوية. طمأننا الأطباء إلى انه يمكن ان يكون من الفئة التي تحظى بفرصة شفاء عالية بنسبة 80% وليس من فئة الـ20%". 

جراحة ضرورية ومستعجلة

بدأ أوليفر رحلة العلاج مع هذا المرض الخبيث، 6 أشهر من العلاج دون ان يلقى النتيجة المرجوّة، اضمحلال الكتلة سرعان ما يتبدّد وتعود إلى حجمها، "كانت تصغر وترجع تكبر"، قبل ان يتبين ان حالة اوليفر من الحالات النادرة والصعبة، كما انها لا تتجاوب كثيراً مع العلاج الكيميائي. وصلنا إلى مرحلة فقدان الأمل في الشفاء أكثر من 20%. حاول الأطباء كل ما في وسعهم حتى وصلنا الى مرحلة ضرورة إجراء عملية زرع نقي العظم".

أُرسل ملف اوليفر الى فرنسا التي رأت ان حالته مستعصية ولا أمل فيها، وطلبت بقاءه في المنزل، في حين طلب أطباء في اميركا  نقل اوليفر الى الجامعة الأميركية في بيروت لإجراء عملية زرع نقي العظم. هكذا خضع اوليفر الى جراحة زرع نقي العظم منذ شهرين ونصف، لكن بعد الصور الشعاعية تبين انه بحاجة ماسة الى زرع نقي عظم آخر من شقيقه.

تقول والدته: "تجاوب اوليفر مع علاج جديد لتحجيم الكتلة لكنه بطيء. نحن بحاجة ماسة الى زرع نقي عظم بصورة سريعة والمهلة القصوى 20 الشهر الجاري. نجحنا في جمع مبلغ 20 الف دولار للجراحة الثانية، لكننا نحتاج الى 16 ألفاً أخرى لتغطية المبلغ كاملاً. حالة اوليفر حساسة ودقيقة. إما أن نجري الجراحة أو نعود الى نقطة الصفر. تخطى اوليفر مرحلة صعبة جداً حيث انعدم الاوكسجين في جسمه بسبب ضغط الكتلة على الرئة. ولكن "كتّر خير الله" نجحنا في اجتياز هذه المحنة، ونأمل ان نجتاز اليوم "عملية الزرع". 

لمن يرغب في المساعدة الرجاء الاتصال على هذا الرقم: 70/596070


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard