فرنسا تتزعم التصنيف العالمي... وتراجع كبير لألمانيا

16 آب 2018 | 13:25

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

لاعبو فرنسا (أ ب).

تصدر #المنتخب_الفرنسي لكرة القدم، المتوج الشهر الماضي بلقب #كأس_العالم 2018 في روسيا، تصنيف الاتحاد الدولي للعبة (فيفا)، وهو الأول الذي يعتمد وفق معايير حسابية جديدة.

وتصدر "الديوك" تصنيف "الفيفا" للمرة الأولى منذ العام 2002، وتقدموا 6 مراكز بعد فوزهم باللقب العالمي للمرة الثانية في تاريخهم، بعد لقب أول على أرضهم عام 1998.

الى ذلك، تقدمت كرواتيا التي خسرت أمام فرنسا في نهائي المونديال الروسي بنتيجة 2-4، 16 مركزاً لتحتل المركز الرابع، بعدما حققت أفضل نتيجة لها في تاريخ مشاركاتها في البطولة العالمية.

وتبادلت بلجيكا والبرازيل المركزين الثاني والثالث، إذ تقدمت الأولى مركزاً واحداً بعد حلولها ثالثة في المونديال للمرة الأولى في تاريخها، بينما تراجع "السيليساو" الى المركز الثالث بعد خروجه من الدور ربع النهائي للمونديال أمام "الشياطين الحمر" البلجيكيين (1-2).

وكان الخاسر الأكبر بين فرق الصدارة، بطل مونديال 2014 المنتخب الألماني، الذي تراجع الى المركز 15 في التصنيف (خسر 14 مركزاً) بعد فقدانه اللقب بخروجه من الدور الأول لمونديال 2018.

ومن أبرز المتقدمين الأوروغواي، التي أصبحت في المركز الخامس (تقدمت 9 مراتب) بعد بلوغها الدور ربع النهائي لكأس العالم قبل الخسارة أمام فرنسا (0-2)، وانكلترا التي باتت سادسة (تقدمت 6 مراتب) بعد بلوغها الدور نصف النهائي للمرة الأولى منذ مونديال 1990، وذلك على حساب السويد التي تقدمت 13 مركزاً، ليصبح تصنيفها 13.

وخسرت الأرجنتين، التي أقصيت من الدور ثمن النهائي في المونديال على يد فرنسا (3-4)، 6 مراكز لتصبح في المركز 11.

واعتمد الاتحاد الدولي للمرة الأولى في التصنيف، صيغة جديدة لاحتساب النقاط أقرها في حزيران الماضي. وأوضح رئيس الفيفا جاdني انفانتينو في حينه أن التعديل "يعطي ثقلاً إضافياً للمباريات الرسمية"، معتبراً أن الصيغة الجديدة ستساهم في الحد من الانتقادات لتصنيف الفيفا.

وأوضح الفيفا أن الصيغة الجديدة "بعد فترة اختبارات مطولة، تعتمد على إضافة أو طرح نقاط يتم كسبها أو خسارتها في مباراة، من مجموع النقاط السابق لهذه المباراة، بدلا من احتساب معدل لنقاط المباريات على فترة زمنية محددة، كما كان معتمداً في نظام التصنيف السابق".

وأشار الاتحاد الى أن النظام الجديد يتيح للمنتخبات التي لا تخوض مباريات، بالاحتفاظ بالعدد نفسه من النقاط. وبموجب الصيغة الجديدة أيضاً، يمكن للمنتخب أن يفقد النقاط في حال تعادله أو خسارته أمام منتخب أدنى منه تصنيفاً، موضحاً أن الاستثناء الوحيد لهذه النقطة هو في مباريات الأدوار الإقصائية في البطولات الكبرى مثل كأس العالم.

وتشمل الصيغة الجديدة تعديلات مبدئية عدة، منها منح ثقل أكبر لنهائيات البطولات (نهائيات كأس العالم، نهائيات البطولات القارية... إلخ) على حساب المباريات الودية، وأيضا ثقل أكبر لمباريات الأدوار الإقصائية في النهائيات على حساب مباريات الدور الأول. وتعتمد الصيغة الجديدة على عملية حسابية معقدة تشمل مجموع النقاط السابقة وأهمية المباراة، اضافة الى نتيجتها و"النتيجة المتوقعة" لها.

وأصدر الفيفا تصنيفه الأخير في 17 أيار الماضي، قبل نحو شهر من انطلاق منافسات كأس العالم، ويصدر التصنيف المقبل في 20 أيلول المقبل.

وفي ما يأتي ترتيب المنتخبات الـ 15 الأولى، مع الإشارة بين مزدوجين إلى عدد مراتب التقدم أو التراجع:

1- فرنسا 1726 نقطة (+6)

2- بلجيكا 1723 نقطة (+1)

3- البرازيل 1657 نقطة (-1)

4- كرواتيا 1643 نقطة (+16)

5- الأوروغواي 1627 نقطة (+9)

6- إنكلترا 1615 نقطة (+6)

7- البرتغال 1599 نقطة (-3)

8- سويسرا 1597 نقطة (-2)

9- إسبانيا 1580 نقطة (+1)

* الدنمارك 1580 نقطة (+3)

11- الأرجنتين 1574 نقطة (-6)

12- تشيلي 1570 نقطة (-3)

13- السويد 1565 نقطة (+11)

14- كولومبيا 1563 نقطة (+2)

15- ألمانيا 1561 نقطة (-14).

سناكات صحية بين الإفطار والسحور

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard