الإعدام لـ45 شخصاً في ليبيا لقتلهم متظاهرين مناهضين للقذافي في 2011

16 آب 2018 | 00:29

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

قضت محكمة ليبية بإعدام 45 شخصاً دينوا بقتلهم متظاهرين في العاصمة #طرابلس خلال الثورة ضد نظام معمر القذافي العام 2011، وفق ما أفادت وزارة العدل. 

وهذا أعلى رقم من أحكام الإعدام تقضي به محكمة ليبية في قضية واحدة منذ الإطاحة بنظام القذافي قبل سبع سنوات.

وتعود القضية الى 21 آب 2011، مع بدء "تحرير" العاصمة الليبية من نظام القذافي بعد ستة اشهر من اندلاع ثورة شعبية لاسقاطه. ويومها، أطلق مسلحون تابعون للقذافي النار وقتلوا عشرات المتظاهرين في منطقة ابو سليم.

وأوضحت وزارة العدل في بيان تلقت فرانس برس نسخة منه أنه تمت محاكمة 124 شخصا في هذه القضية، حكم على 45 منهم بالاعدام "رميا بالرصاص" وعلى 54 بالسجن خمسة اعوام مقابل تبرئة 22 امام محكمة استئناف طرابلس.

أما بقية المتهمين فقضت المحكمة بالنسبة إلى ثلاثة منهم بسبق الفصل في دعواهم، وثلاثة آخرين بوفاتهم قبل الفصل في الدعوى، وفق البيان نفسه.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard