التعددية عنوان انتخابات منظمة التقدمي: "أنا لست درزياً"

14 آب 2018 | 21:47

المصدر: "النهار"

تيمور جنبلاط (الصورة عن صفحة منظمة الشباب التقدمي - خلية المختارة).

أنجبت انتخابات منظمة الشباب التقدمي في مؤتمرها العام، أعضاء يلفت في تعداد أسمائهم تنوعهم الطائفي والمناطقي. وتستقرّ العين عند تصفّح أسماء الفائزين على اسم محمد منصور، المنتخب أميناً عاماً للمنظمة. ويأتي وقع اسمٍ مماثل جديداً على مسمع البيئة الدرزية، ليتبين سريعاً أن من شأنه كسر إطار الصورة النمطية التي تربط الحزب التقدمي الاشتراكي بمذهب واحد، على قاعدة "أن تكون اشتراكياً يعني أنك درزي". ويفرض الارتباط الوثيق بين الطوائف والأحزاب في لبنان التمحّص في أوراق قيد منصور والسؤال عن هويته. ويأتي سؤال صحافي مماثل على شاكلة دردشة طريفة، أو لا بد أن تسبقه مقدّمة صغيرة تشرّع طرحه، قبل مباشرة الأسئلة التمهيدية: من أي منطقة تتحدّر؟ "من الجنوب... إقليم التفاح". وماذا عن الانتماء الطائفي؟ "لست درزياً، بل من الطائفة الشيعية".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard