معتقدات خاطئة عن أمراض القلب... هذه حقيقتها!

13 آب 2018 | 12:50

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

ما عليك ان تعرفه عن أمراض القلب.

كثيرة هي المعتقدات الخاطئة التي ترافق أمراض القلب والشرايين، لكن الحقيقة مغايرة تماماً. هل تعرف حقاً أين الحقيقة وأين الخطأ؟ صحتك لا تقبل الترجيحات والفرضيات، لذلك هذا ما عليك ان تعرفه عن أمراض القلب.  

خطأ شائع :

أمراض القلب تُصيب الرجال أكثر من النساء، وكبار السن أكثر من الشباب.

الحقيقة:

ان نسبة الإصابة بأمراض القلب متساوية بين المرأة والرجل عكس ما هو شائع. كما أثبتت الدراسات والإحصاءات ان المراة كما الرجل تعاني من أمراض القلب والأوعية الدموية بنسب متقاربة.

خطأ شائع: 

يخشى الناس الموت من مرض السرطان بالدرجة الأولى أكثر من اي مرض آخر.

الحقيقة:

تتصدر الأمراض القلبية الوعائية أسباب الوفيات في كل أنحاء العالم، حيث يفوق عدد الوفيات الناجمة عن هذه الأمراض عدد الوفيات الناجمة عن أيّ من أسباب الوفيات الأخرى.

خطأ شائع: 

تظهر بعض الأعراض التحذيرية التي تشير الى وجود مشاكل في القلب والشرايين كألم في الصدر او ضيق التنفس والتعرّق والغثيان...

الحقيقة:

64% من وفيات أمراض القلب لدى النساء لم ترافقها اي عوارض. أحياناً يكون العارض الأول هو الاخير.

خطأ شائع:  

ان امراض القلب مرتبطة بالعامل الوراثي وبالتالي الرياضة والنظام الصحي لن يغيّرا من هذه المعادلة ولن يمنعا الإصابة به.

الحقيقة:

ان وجود عامل او أكثر يزيد من فرص إصابة الشخص بأمراض القلب. لذلك مراقبة معدل السكري والكولسترول واتباع نظام غذائي صحي للحفاظ على الوزن المثالي والإقلاع عن التدخين وممارسة الرياضة من شانها ان تحدّ من تفاقم أعراض صحة الشرايين.

خطأ شائع:

التعب وقلّة النوم، أعراض سن اليأس واستهلاك الكافيين قد تكون من الأسباب المسؤولة عن تسارع في دقات القلب وضيق التنفس.

الحقيقة:

أحياناً تشير هذه الأعراض الى وجود مشاكل في الأوعية الدموية والشرايين وليس في نمط الحياة وسوء التغذية والراحة.

خطأ شائع:

من يمارس الرياضة غير معرض للإصابة بأمراض القلب.

الحقيقة:

حتى لو كنت تمارس الرياضة واللياقة البدنية، ما زلت معرضاً للإصابة بأمراض القلب والشرايين.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard