ميريام فارس: "أنا ما معي سرطان"

10 آب 2018 | 17:08

المصدر: "إنستغرام"

  • المصدر: "إنستغرام"

ميريام فارس.

لبّت الفنانة #ميريام_فارس دعوة جمهورها الذي طالب بالاطمئنان إلى وضعها الصحي، لا سيّما بعد كثرة الأقاويل التي تحدّثت عن إصابتها بمرض #السرطان. ونشرت رسالة بالعامية وجّهتها إلى جمهورها جاء فيها: "ترددتُ كثيراً قبل أن أتكّلم لأنني لم أحب يوماً ان تكون تفاصيل حياتي الخاصة، بالتحديد اللي بتزعل، مستباحة للعلن، إلا أنّ محبّتكم وكسرة أهلي جبرتني أن أكسر صمتي. أشكر من كل قلبي جميع الناس الذين سألوا عني واطمأنوا إلى صحتي، وإلى كل من توجّه بالدعاء والصلاة لأجلي بالشفاء، أقول لكم أنا أحبكم أيضاً ومحظوظة بكم كثيراً".

وتابعت: "سبق وصرّحت أنني في حاجة إلى وقت لأتعافى وأعود ميريام القوية التي تعرفونها. صحيح أنني أمرّ في حالة صحية دقيقة وحرجة، إلا أنه مش كل مصيبة اسمها سرطان"، نافية في نحو قاطع إصابتها بمرض السرطان: "أنا ما معي سرطان. كفى متاجرة بصحة الناس. أشكركم جميعاً وأتمنى الشفاء لكل مريض".

يذكر أن برنامح "ام بي سي ترندينغ" كشف عن تواصله مع إدارة أعمالها عبر شقيقتها رلى فارس التي "لم تنفِ إصابتها بمرض خطير"، من دون الافصاع عن نوع المرض المصابة به، مضيفة أن "فارس تعبانة كتير وتتلقى العلاج".وبحسب معلومات خاصة لـ"النهار"، فإن فارس تتلقى منذ أكثر من عام علاجاً في ألمانيا.

كما أعيد التداول بمقطع فيديو لفارس تتحدّث فيه عن أمنيتها للعام الحالي المتمثّلة بدوام الصحة، مشيرة إلى أنّ المرض أبشع شيء بالحياة الامر الذي فسره كثيرون أنها كانت تعرف بمرضها منذ ذلك الوقت أي بداية العام الحالي. وقالت: "الصحة، أريد الصحة فقط. الصحة لي وعائلتي والأشخاص الذين يحيطون بي والعالم التي لا أعرفها. المرض أبشع شيئ في الحياة وهو الوحيد الذي لا يمكنك التحكم به، لو مهما كنت تملك مالاً أو نفوذاً. إذا الصحة مش موجودة لا توجد سعادة". 

وهو الأمر نفسه الذي اكدته رداً على سؤال الاعلامي عمرو أديب حينما سألها عن امنيتها في العام 2017، لتجيبه قائلة: "الصحة لجميع الناس. أريد أن تكون صحتي منيحة وأن أكون جدعة".




إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard