محامي ميلانيا ترامب يؤكد: "والداها يحملان البطاقة الخضراء وهما قانونيان"

10 آب 2018 | 13:57

المصدر: "سي ان ان"

  • المصدر: "سي ان ان"

والدا ميلانيا (أ ف ب).

حصل والدا ميلانيا ترامب، سيدة الولايات المتحدة الأمريكية الأولى، على الجنسية الأميركية، بحسب مايكل وايلدز، محامي الهجرة الخاص بها.

وقال وايلدز لـ"سي.أن.أن": "إن الأمور سارت بشكل طيب، وهم ممتنان للغاية ويقدرون هذا اليوم الرائع لأسرتهم".

وكان فيكتور وأمالجا كنافس، وهما من أصول سلوفينية، يعيشان في الولايات المتحدة حيث يحملان بطاقات خضراء، وقد شوهدا في واشنطن منذ أن تولى زوج ابنتهما الرئاسة.

يبلغ فيكتور 73 عاماً، أما أمالجا كنافس فتبلغ 71 عاماً، وهما متقاعدان ويحتفظان بعلاقة منتظمة مع عائلة ترامب، وغالباً ما يسافران مع العائلة الأولى في رحلات خاصة.

وأضاف وايلدز أنه اعتبارًا من شهر شباط، كان الزوجان يعيشان في الولايات المتحدة بالبطاقات الخضراء. وتسمح البطاقة الخضراء للشخص بالعيش والعمل في الولايات المتحدة إلى أجل غير مسمى، ويمهد الطريق لحصولهما على الجنسية، إلا أنه من غير الواضح كيفية حصولهما عليها، وما إذا كان للرئيس الأميركي دونالد ترامب دخل في هذا الأمر.

كما ذكر محامي سيدة الولايات المتحدة الأولى: "أستطيع أن أؤكد أنهما حاملان للبطاقة الخضراء ومقيمان قانونيان دائمان في الولايات المتحدة".

ولم يشرح كيف حصلا على هذه البطاقات الخضراء، ما يثير احتمالات حصولهما عليها من طريق ميلانيا ترامب أو أحد أفراد الأسرة الآخرين، وهي الطريقة التي يصفها ترامب بـ "هجرة التسلسل" أو الهجرة العائلية.

وتتمثل طرق الحصول على البطاقات الخضراء الأميركية في الروابط الأسرية، التي تستحوذ على الحصة الأكبر، ونسبة أقل منها تذهب إلى المهاجرين بناءً على عملهم، وتشمل الفئات الأخرى اللاجئين والحالات الخاصة الأخرى.

وسبق أن دعا المدافعون عن تقييد الهجرة القانونية، إلى تطبيق نظام يقوم على "الجدارة"، بحيث يتم اختيار المهاجرين على أساس حاجة الولايات المتحدة لهم.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard