عصابة روسية تواجه حكماً بالسجن لـ10 سنوات

10 آب 2018 | 13:51

مدخل النفق.

عمد 6 أشخاص في روسيا إلى حفر نفق طويل وعميق لمدة سنتين متواصلتين، مستخدمين أيديهم ومعدات خفيفة، وذلك بهدف الوصول إلى أحد خطوط النفط الرئيسية في البلاد.

وقبضت الشرطة على أفراد العصابة قبيل وصولهم إلى هدفهم بـ3 أمتار فقط، في منطقة إيركوتسك الواقعة غربي سيبيريا، حيث تتموضع إحدى أكبر مصافي النفط الرئيسية.

كما استخدمت العصابة أدوات حفر بسيطة في عملية طويلة استغرقت أكثر من 24 شهراً، كي تحافظ على سرية العملية من دون أن يلاحظ أحد. في حين، كان الغرض من العملية، تحقيق ثروة مالية طائلة.

وبالرغم من عدم تمكن الأشخاص الستة من سرقة النفط، إلا أنهم قد يواجهون حكماً بالسجن لـ10 سنوات، بسبب خطورة عملية السرقة التي كانوا يخططون لها.

وأعلنت شركة "ترانسنفت" المالكة للخط المستهدف، أن جهاز الشرطة منع كارثة حقيقية من الحدوث، إذ لو تمكنت العصابة من خرق الأنبوب الناقل، لتسبب في إشعال حريق يمتد إلى 50 ألف طن من النفط الخام المخزن.

كما تحدثت الشركة عن المخاطر المرافقة لحريق محتمل كهذا، من تلوث مائي وهوائي وتهديد حقيقي لحياة السكان في منطقة أنغارسك.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard