أول مباراة رسمية في إربيل بعد رفع الحظر عن الملاعب العراقية

9 آب 2018 | 11:33

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

ملعب إربيل.

يستضيف استاد فرانسو حريري في مدينة إربيل شمال #العراق أول مباراة رسمية تجمع بين فريقي #النفط العراقي والصفاقسي التونسي، يوم غد الجمعة، وذلك بعد مرور 5 أشهر على قرار الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) برفع الحظر عن الملاعب العراقية.

وسمح "فيفا" في منتصف آذار الماضي باقامة المباريات الرسمية في ملاعب ثلاث مدن عراقية، هي البصرة وكربلاء فضلاً عن اربيل.

واختار النفط اربيل لمبارياته في الوقت الذي اتخذ مواطنه القوة الجوية ملعب كربلاء الدولي مكاناً لمباريات في البطولة ذاتها.

ويلتقي النفط ثالث ترتيب الموسم الماضي مع ضيفه الصفاقسي التونسي، في ذهاب دور الـ32 من بطولة الاندية العربية.

واختارت ادارة النفط استاد فرانسوا حريري في اربيل كبرى مدن اقليم كردستان العراق لاقامة مباريات فريقها الكروي، ضمن استحقاقاته الخارجية نظراً لتمتع المدينة بكل معايير البنى التحتية الرياضية وبكل مقومات الحداثة العمرانية، كما يرى ذلك المنسق الاعلامي لنادي النفط جمعة الثامر.

ويقول الثامر: "هناك اعتبارات عدة جعلت ادارة النادي تختار مدينة اربيل، منها رغبتنا للعمل على اعادة الحياة الكروية والرياضية للمدينة وملعبها الرئيس، الذي لا يقل شيئاً عن ملعبي البصرة وكربلاء اللذين استضافا مباريات كرة قدم في مناسبات عدة رسمية وودية خلال الفترة التي تلت قرار الاتحاد الدولي".

ويتسع استاد فرانسوا لما يقارب 20 الف متفرج ويعود الى نادي اربيل بطل الدوري العراقي اربع مرات، واستضاف العديد من المباريات الودية للمنتخبات العراقية.

ويقول رئيس نادي اربيل عبد الله مجيد: "استاد فرانسو حريري وكل منشآت النادي تحت تصرف كل المنتخبات والفرق. نريد ان نلفت نظر المؤسسات الكروية في العالم الى قدرة العراق لاستضافة اي حدث كروي".

واصبح استاد فرانسوا حريري ملاذا للاتحاد العراقي بعد الخلاف الناشب بينه وبين وزارة الشباب والرياضة التي تطالبه بدفع اموال عن تأجير ملعبي كربلاء والبصرة الدوليين عندما يستضيفان مباريات المنتخبات العراقية.

وقد لوح رئيس الاتحاد العراقي عبد الخالق مسعود في أكثر من مرة سابقة رغبة الاتحاد باقامة مباريات منتخباته في اربيل، لان المباريات تقام في الاستاد الرئيس للمدينة من دون دفع اي أموال.

واستضاف استاد فرانسوا أخيراً مباراتين وديتيين للمنتخب الاولمبي العراقي مع نظيره الايراني.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard