تحذير صحي من طفيليات ملوِّثة في بعض انواع السلطة!

7 آب 2018 | 10:28

المصدر: "النهار"

تحذير صحي للمستهلكين.

حذّر المسؤولون الفيديراليون في القطاع الصحي الأميركي، المستهلكين من شراء أكثر من 24 صنفاً من السلَطة واللفائف متوافرة في متاجر البقالة الكبرى بسبب المخاوف من احتمال احتوائها على طفيليات ملوِّثة، وفق ما ذكر موقع "سي إن إن".

فقد أشار تنبيهٌ حول شؤون الصحة العامة صادر عن قسم الأمن الغذائي والتفتيش في وزارة الزراعة الأميركية، إلى أنه ربما كان بعض أنواع السلطة واللفائف المصنوعة من لحم البقر والخنزير والدواجن، ملوَّثة بالمادة الطفيلية المعروفة بالـ"سيكلوسبورا". ومن متاجر البقالة التي كانت تُباع فيها هذه المنتجات "كروغر" و"ترايدر جوز" و"والغرينز".

ما هذه الطفيلية؟

يتسبّب هذا الطفيلي بمرض في الأمعاء نتيجة استهلاك أطعمة أو مياه ملوّثة. ويمكن أن تبدأ العوارض بالظهور بعد أسبوع أو أكثر من تناول طعام ملوّث بالـ"سيكلوسبورا". وقد تشتمل على الإسهال الذي يمكن أن يكون حاداً في بعض الأحيان، وفقاً لـ"مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها" في الولايات المتحدة. ويمكن أن يعاني المصابون أيضاً من فقدان الشهية، وخسارة الوزن، وتقلصات أو آلام المعدة، والغثيان، والغازات، والإرهاق. كما يمكن حدوث تقيؤ وصداع وارتفاع في حرارة الجسم والشعور بآلام في الجسم، فضلاً عن عوارض شبيهة بعوارض الإنفلونزا.

 يستمر المرض لبضعة أيام وصولاً إلى بضعة أشهر، ويمكن أن يشعر المريض بتحسن، ثم تسوء حالته من جديد. إشارة إلى أنه يمكن معالجة عدوى الـ"سيكلوسبورا" بواسطة المضادات الحيوية.

 سحب الأطعمة الملوّثة

وقد ذكرت وزارة الزراعة الأميركية، في التنبيه، أنه تم اكتشاف الأمر عندما تلقّت شركة "كايتو فودس" لتوزيع المواد الغذائية التي تتخذ من إنديانابوليس مقراً لها، "بلاغاً من شركة فريش إكسبرس التي تزوّدها بالخس، جاء فيه أنه تم سحب خس الرومين المقطّع الذي يُستخدَم في تصنيع بعض السلطات واللفائف التي توزّعها الشركة".

وتشمل قائمة المنتجات التي طالها قرار سحب الأطعمة الملوّثة من الأسواق، تلك التي أُنتِجت بين 15 و18 تموز، والتي ذُكِر عليها أنه يُفضَّل استهلاكها أو بيعها ضمن الفترة الممتدة من 18 إلى 23 تموز.

تحذير وابلاغ

وفي هذا الصدد، أعربت وزارة الزراعة الأميركية عن قلقها من أن "بعض المنتجات قد أصبحت ربما في برّادات المستهلكين، وأن هؤلاء قد يكونون في خطر بسبب الفترة الزمنية التي تحتاج إليها بيوض السيكلوسبورا للتفقيس". وجاء في التنبيه الصادر عن الوزارة أن هذه الفترة تراوح بين يومَين إلى 14 يوماً، وأنه "ربما لم يتم التبليغ بعد عن إصابات بسبب الفترة التي تنقضي بين إصابة الشخص بالمرض والتبليغ عنه".

وقد طُلِب من المستهلكين الذين اشتروا هذه المنتجات عدم استهلاكها. بل يجدر بهم رميها أو إعادتها إلى المتجر الذي اشتروها منه.

تأتي هذه الأنباء عن سحب المنتجات بعد انتشار عدوى الـ"سيكلوسبورا" في أيار الماضي، عندما اعتُبِر أن المسبّب هو السلَطات التي تبيعها مطاعم "مكدونالدز" وتحصل عليها من شركة "فريش إكسبرس". وقد وصل عدد الإصابات التي تم تأكيدها في المختبرات، بسبب هذه العدوى، إلى 286 حالة بتاريخ 26 تموز، وفقاً لـ"مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها" في الولايات المتحدة. ونُقِل ما لا يقل عن 11 شخصاً من المصابين إلى المستشفى للعلاج.

 


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard