مقتل الصحافيّين الروس الـ3 في أفريقيا الوسطى: موسكو تسلّمت جثثهم

5 آب 2018 | 17:51

المصدر: "ا ف ب"

  • المصدر: "ا ف ب"

صور الصحافيين الروس الثلاثة وضعت امامها ورود حمر (وكالة تاس).

أعلنت النيابة العامة الروسية أن جثث #الصحافيين_الروس_الثلاثة الذين قتلوا الإثنين في #جمهورية_افريقيا_الوسطى أثناء سعيهم الى كتابة تحقيق عن وجود مرتزقة روس في هذا البلد، نُقِلت اليوم الى موسكو.

وسيشرح طبيب شرعي جثث المراسل الحربي أورخان جمال، ومخرج الأفلام الوثائقية ألكسندر راستورغييف، والمصور كيريل رادتشينكو، "لتحديد أسباب وفاة الروس الثلاثة"، على ما قالت النيابة العامة في بيان.

وقالت وزارة العدل الروسية إن "العمل مستمر لتوضيح ظروف الجريمة. يتم حاليا الإستماع إلى أشخاص قد تكون في حوزتهم معلومات تتعلق بالتحقيق".

وذكرت وكالة أنباء "إنترفاكس" الروسية إن النعوش الثلاثة وصلت الى مطار موسكو صباح اليوم في رحلة لـ"إير فرانس".

وكان الثلاثة يتعاونون مع مركز إدارة التحقيقات، وهو مشروع أطلقه المعارض الروسي المنفي ورجل الاعمال السابق ميخائيل خودوركوفسكي.

وأعلنت وزارة الخارجية الروسية الجمعة أن الصحافيين الروس الثلاثة "تعرضوا لهجوم من قبل مجهولين بهدف سرقتهم. وقُتلوا أثناء محاولتهم المقاومة".

في آذار، أعلنت موسكو ارسال 5 ضباط و170 مدربا مدنيا الى افريقيا الوسطى. وافاد خبراء انهم قد يكونون من شركة "فاغنر".

ولم تعترف موسكو رسميا بدور هذه الشركة في النزاعات. كذلك، نأت بنفسها عن الخسائر التي تكبدها مقاتلوها.

منذ بداية 2018، نشرت روسيا مدربين عسكريين في أفريقيا الوسطى، وسلمت الى جيش هذا البلد أسلحة. وضمنت أمن الرئيس فوستان تواديرا. ويشار الى ان مستشاره للشؤون الأمنية روسي.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard