من رشميّا: عشق شاب لبلدته وتلك القصص المحفورة ابتسامات عارفة!

3 آب 2018 | 17:39

المصدر: "النهار"

قصص من رشميا.

وُجوههم "مُطرّزة" بالذكريات وبعض قُصص ستحدث بكل تأكيد، إذ إن للقدر خططه التي يصعب تغيير مسارها. لا بدّ من أن تحدث. "يمكن بهاليومين". ها هي التجاعيد المحفورة في الوجوه التي مرّ عليها الدَهر بكل...
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard