معلومات عن فوائد زبدة الفول السوداني وآثارها الجانبية

28 تموز 2018 | 12:29

المصدر: "ميرور"

  • المصدر: "ميرور"

تعتبر زبدة الفول السوداني من أكثر الوجبات طلباً ولذّة، فهي مثالية حين تدهن على الخبز المحمص صباحاً أو كوجبة خفيفة لتناولها بعد الظهر.  

وتحتوي زبدة الفول السوداني على الكثير من البروتين والدهون الصحية، لذا تعتبر خياراً مثالياً للأشخاص الذين يحاولون بناء جسم رياضي وعضلات.

ورغم ذلك، يعتقد العديد من الناس أنّ هذه الزبدة غير صحية، وخصوصاً حين تخلط مع الملح أو السكر أو العديد من الإضافات الأخرى غير الصحية. لهذا السبب، نشر موقع "ميرور" البريطاني دراسة صغيرة توضّح للقرّاء معلومات مفيدة حول زبدة الفول السوداني، فإليكم التالي:

تعتبر زبدة الفول السوداني غذاء غير مصنّع نسبياً يشتمل على الفول السوداني الذي يصنع على شكل معجون. ولا يمكن أن ننفي أنّه في بعض الأحيان تضيف بعض الماركات التجارية مكونات إلى الزبدة كالسكر والزيوت النباتية وحتى الدهون غير المشبعة، ما يجعلها مضرة نوعاً ما.

ومن أحد الأسباب التي تجعل الناس يعتقدون أنّ زبدة الفول السوداني غير صحية هو أنّها عالية في السعرات الحرارية، لكن نوعية السعرات فيها تحدّد ما إذا كانت جيدة أو سيئة. ونذكر أنّ ملعقتين كبيرتين من زبدة فول السوداني تحتوي على 188 وحدة حرارية و8 غرامات من البروتين و6 غرامات من الكربوهيدرات و16 غراماً من الدهن. ورغم اعتقاد كثيرين أنّ 188 وحدة حرارية تعتبر كثيراً في يوم واحد، إلّا أنّ هذا المحتوى العالي من الدهون يجعلك تشعر بالشبع مع عدد أقل من السعرات الحرارية، ما يعني أنّك ستأكل أقل على مدار اليوم.

وإلى جانب السعرات الحرارية، إنّ محتوى الدهون المشبعة بالزبدة هو مصدر قلق لدى بعض الأشخاص بخاصة أنّه سبب بيّن في الإصابة بأمراض القلب. لكن يجب أن نذكر أنّ هذه الدهون تحديداً ليست مضرة بل مفيدة لإنتاج هرمون التستوستيرون والفيتامين د، كما أنّها تحد من أمراض القلب وتخفض ضغط الدم، هي أيضاً مضادة للالتهابات.  




إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard