السينما اللبنانية تنطلق من الحدود الجنوبية

14 تشرين الثاني 2013 | 14:14

(الصورة عن الانترنت).

بسرية تامة، ينتقل المخرج الإيراني علي غفاري بإدارة مدير التصوير الأشهر ميلاد طوق اليوم إلى المنطقة الحدودية في الجنوب اللبناني مع فريق عمل كبير، وذلك لبدء تصوير فيلم سينمائي لبناني جديد سيناريو المؤلف اللبناني أحمد زين الدين، وحواره بمشاركة مؤلف إيراني. وعلمنا أن التصوير سيستمر 46 يوماً بشكل متواصل ليتسنى للقيمين عرض الفيلم بداية السنة المقبلة. 

وفي معلومات لموقع "النهار"، ان محطة "المنار" تتكفل إنتاج الفيلم الذي يروي قصة شاب يعود بعد سنوات من الغربة إلى قريته ليكتشف أن الأحوال تغيرت واستقرار بلده على المحك بوجود المحتل، فيقرر محاربته.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard