نزوح 16 ألف شخص من جراء المعارك على الحدود بين كولومبيا وفنزويلا

12 تموز 2018 | 09:01

المصدر: "ا ف ب"

  • المصدر: "ا ف ب"

أعلن مكتب الامم المتحدة لتنسيق الشؤون الانسانية "أوشا" أن ما لا يقل عن 16 ألف شخص نزحوا من ديارهم من جراء المعارك الدائرة على الحدود بين #كولومبيا و #فنزويلا بين حركة التمرد الكولومبية "جيش التحرير الوطني" وميليشيا اخرى. 

وقال المكتب في بيان إن "انتهاكات لحقوق الإنسان وانتهاكات للقانون الدولي الإنساني" وقعت في إطار هذه الاشتباكات التي تعزوها السلطات الكولومبية الى نزاع بين الطرفين للسيطرة على تجارة المخدرات.

واضاف البيان ان المعارك أدت إلى "نزوح ما لا يقل عن 16 ألف شخص" من ديارهم في ست بلديات في مقاطعة نورتي دي سانتاندر (شمال شرق).

ووفق السلطات الكولومبية، فإن المعارك تدور بين "جيش التحرير الوطني"، حركة التمرد التي تجري مفاوضات سلام مع بوغوتا، وحركة "لوس بيلوسوس" التي تضم فلول المقاتلين الذين كانوا ينتمون الى ميليشا "جيش التحرير الشعبي" الماوية ورفضوا القاء سلاحهم بعد حلّ هذه الميليشيا.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard