هاشم: لا يجوز الاستمرار في التعطيل

12 تشرين الثاني 2013 | 13:05

المصدر: "الوكالة الوطنية للاعلام"

  • المصدر: "الوكالة الوطنية للاعلام"

(الصورة عن الانترنت).

أكد عضو كتلة "التنمية والتحرير" النائب قاسم هاشم على "ضرورة العودة الى التعاطي بواقعية وموضوعية مع القضايا والازمات الوطنية، والانتباه لما يرتكبه العدو الاسرائيلي من اعتداء جديد على وطننا، من خلال آليات التجسس التي تطال مساحة الوطن، في وقت يتلهى البعض بابتكار اساليب تعطيل عمل المؤسسات الوطنية وعرقلته، مما سمح لهذا العدو الماكر بالتمادي اكثر في انتهاك السيادة الوطنية من خلال هذا الشكل من العدوان، إذ لا يزال لبنان في دائرة الاطماع الصهيونية وما انتهاكاته وخروقه اليومية الا الدليل القاطع".

وقال، في كلمة القاها في مجلس عاشورائي: "لا يجوز بعد اليوم الاستمرار في سياسة التعطيل وشل عمل المؤسسات، رهاناً على متغيرات الازمة السورية وتطوراتها كما يحلو لفريق 14 آذار الذي دأب على نهج الرهانات الخاطئة منذ سنوات".
اضاف: "المطلوب الابتعاد من كل المؤثرات السلبية والعودة الى لغة الحكمة والعقل والتروي في مقاربة القضايا الوطنية لاعادة فتح الابواب وتوسيع مساحة التلاقي بين اللبنانيين من اجل حوار وطني بناء، يؤسس لشبكة امان وطني منطلقها حكومة قوية فاعلة قادرة على معالجة الازمات المتراكمة والمتفاقمة بعيدا عن الشروط والفيتوات والاسماء والعناوين التي لا تصل الى نتيجة، لان طرح حكومة امر واقع او حيادية لا يحتمل المغامرة والمقامرة بحكومة بلا لون ولا طعم، لان لا معنى للحيادية في قاموس السياسة اللبنانية".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard