قاتل سوزانا متّهم باغتصاب طفلة أخرى... ألمانيا تحقّق في جرائم المهاجر علي بشار

3 تموز 2018 | 19:43

المصدر: "ا ف ب"

  • المصدر: "ا ف ب"

عنصران من الشرطة الالمانية يقتادان بشار الى الهليكوبتر، لنقله الى السجن (أ ف ب).

قال مسؤولون ان شبهات تحوم حول قيام #المهاجر_العراقي الذي رفض طلبه للجوء وتمت اعادته الى المانيا بعد اعترافه بقتل قاصر (14 عاما)، باغتصاب طفلة اخرى عمرها 11 عاما مرتين.

وذكر مسؤولون من مكتب النيابة المحلي ان #علي_بشار (21 عاما) اغتصب على ما يبدو فتاة المانية في آذار في منزل للاجئين، حيث كان يعيش في فيسبادن في غرب #المانيا.

ويشتبه في ان بشار وصبيا افغانيا كان يعيش كذلك في منزل للاجئين، اغتصبا الفتاة مجددا في ايار.

والمشتبه فيه الثاني هو الصبي نفسه الذي ابلغ الشرطة في مطلع حزيران باغتصاب الفتاة سوزانا ماريا فيلدمان (14 عاما) وقتلها في مينز المجاورة. وقال ان بشار هو من ارتكب الجريمة، ما قاد الشرطة الى مكان الجثة.

الاحد، اعتقلت الشرطة الصبي الافغاني اثناء تحقيقها في احتمال تورطه في جرائم ضد سوزانا والفتاة البالغة 11 عاما.

ولا يزال بشار في سجن في فرانكفورت، بعد اعترافه بقتل سوزانا. الا انه ينفي اغتصابها.

وعثر على جثتها تحمل آثار العنف في مطلع حزيران بعد اسبوعين من اختفائها.

وبعد غضب شعبي بسبب مقتلها، عمدت الشرطة الفيدرالية الى اعادة بشار من اربيل في شمال العراق، حيث فرّ مع عائلته، قبل ان تعتقلته قوات الامن الكردية المحلية.


نقطة ضو تصنعها إليسا مع "النهار" ومعكم

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard