وفاة 10 اشخاص يومياً بسبب الغرق...كيف تحمي طفلك؟

19 حزيران 2018 | 11:13

المصدر: Harvard Health publishing

  • المصدر: Harvard Health publishing

يموت عشرة أشخاص يومياً بسبب الغرق. لذا تعتبر بعض النصائح مهمّة للأهالي للتنبّه لأولادهم وتجنّب حالات الغرق.

1- لا يمكن للأطفال أن يتعلّموا السباحة الا بعد تجاوز عمر الأربع سنوات. اذ يحتاج الأطفال إلى أن يكونوا قادرين على السمع، وعلى اتباع الإرشادات، وعلى تطبيق التعليمات.

    2- يجب التأكد أن المساحة التي يسبح فيها الأطفال آمنة، ونظيفة مع وجود منقذين يراقبون الأطفال بشكل دائم ويمنعونهم من الغوص في الأماكن العميقة، ولديهم امكانية الاسعافات الاولية الجاهزة.

3- يجب على الأهالي التأكّد من أن مدربي السباحة هم متخصصّون ومهنيّون ولديهم الكفاءة اللازمة وحاصلون على التدريب اللازم لتعليم الأطفال السباحة.

4- يجب التنبّه الى ان عدد الأطفال الذين يتلقّون تدريبات السباحة غير كبير في حوض السباحة، ليتمكن المدرب من مراقبة جميع الأولاد من دون أن يغفل عن أحدهم.

5- يجب على الأهالي التنبّه الى أن أولادهم يتقدمّون في تدريبات السباحة بشكل تدريجي، ومن خلال خطة واضحة تأخذ في الاعتبار قدراتهم الخاصة.

6- يجب على الأهالي أن يكونوا قادرين على مراقبة حصص التدريبات التي يتلقاها أولادهم. ربما لن يتمكن الأهالي من مراقبة أولادهم طول مدة الحصص، غير انه يمكن لهم مراقبة بدء الحصة التدريبية أو نهايتها ليتأكدوا من سلامة معايير حماية الأطفال.

7- هناك نقاش كبير حول مدى فعالية استخدام عوامات السباحة لتعليم الأطفال السباحة. اذ ان استخدام عوامات السباحة يكون مفيدا وآمنا لتعليم الأطفال الحركات المناسبة في البدء، غير ان التدريبات يجب أن تخفّف من استخدام هذه العوامات بطريقة تدريجية.

8- يعاني الكثير من الأطفال الخوف من المياه، ويتخوف بعضهم أكثر من غيرهم من المياه. ومع انه لا يجب اجبار الأطفال على فعل ما يخشونه، غير انه يمكن للأهالي أن يبدأوا تدريجيا بتعويد اطفالهم على الغطس في المياه مع مساعدة المدرب.

9- ان معرفة الطفل بقواعد السباحة ليست كافية للوقاية من الغرق. اذ يشعر بعض الأطفال بالتعب، أو بالضياع في الاتجاه، فحتى أقوى السباحين قد يواجهون الصعوبات. لذا، من الضروري أن تتم مراقبة الأطفال بشكل دائم في حوض السباحة، وأن يرتدي الأطفال سترات النجاة في حال القيام بالألعاب الرياضية المائية.

نقطة ضو تصنعها إليسا مع "النهار" ومعكم

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard