تطبيق للتبرع بالدم... أنقذ حياة كثيرين

14 حزيران 2018 | 09:40

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

" iblood link" تطبيق يمكن تحميله مجاناً على الهاتف الخلوي، يساعد على إقامة الصلة بين الشخص الذي يحتاج الى دم والشخص الذي يمكن له أن يتبّرع بالدم، ما يوفّر عناء البحث عن متبرّع بالدم. يراعي التطبيق المعايير الدولية والمحليّة، ووافقت عليه وزارة الصحة العامة والصليب الأحمر اللبناني، ويتوافر باللغات الثلاث (عربية، فرنسية، انكليزية).  

يبلغ عدد مستخدمي التطبيق، وفق مؤسسة التطبيق ورئيسة جمعية "iBloodlink" رولا الحلبي، 7000 شخص في لبنان. ويتراوح عدد الطلبات، يومياً، بين 5 الى 6 طلبات. ويتوافر التطبيق، أيضاً، في 16 دولة في العالم وهي: لبنان، الولايات المتحدة الأميركية، الإمارات العربية المتحدة، الكويت، البحرين، الأردن، مصر، قطر، السويد، نيجيريا، المملكة المتحدة، كندا، المملكة العربية السعودية، ألمانيا، سويسرا، إسبانيا.

السريّة الشخصية

توضّح الحلبي أن التطبيق مجاني، ويحترم السريّة الشخصية. فعلى سبيل المثال، يتلقّى الشخص، وبغضون ثانية واحدة، انذار"notification" بأن شخصاً في منطقة ما أو في مستشفى معين يحتاج الى دم من فئة محددة، وعلى الشخص أن يختار بكامل حريته غن كان يحب التبرّع بالدم أم لا. مع الاشارة الى ان الشخص لا يتلقّى إنذاراً إلا في حال الحاجة الى دم من نفس الفئة، فالشخص من فئة "B+" يتلقّى إنذاراً في حال الحاجة الى فئة دم "B+". وفي حال قام المشترك بالتبرّع بالدم، لا يتلقى، بالتالي أي إنذار في شأن طلب الدم لمدة شهرين، إذ لا يمكن للشخص أن يتبرّع بالدم مرة أخرى إلا بعد مرور شهرين.

تقول الحلبي إن الصليب الأحمر اللبناني، والمستشفيات اللبنانية بدأت تستخدم هذا التطبيق من دون تحديد اسم المريض ومع المحافظة على مبادئ الخصوصيّة. من جهة أخرى، يوفّر التطبيق خدمات للتبرّع بالصفائح الدموية (Platelets)، ونخاع العظم (Bone marrow).

بعد مرور عام على اطلاق التطبيق في لبنان، تلاحظ الحلبي أنه وفّر الكثير من الخدمات للأشخاص وساعد الكثير منهم. وتزداد، اليوم، نسبة الوعي في شأن أهمية التبرّع بالدم في المجتمع اللبناني، فليس على المرء أن ينتظر حصول حادث ما ليتبرّع بالدم، بل يمكن له التبرّع متى يشاء بغية مساعدة الآخر.

كيف بدأت القصة؟  

في العام 2006، وأثناء حرب تموز، عانت الحلبي كثيراً من توفير الدم لإحدى الصديقات. فكانت تبحث عن متبرعين، وتسأل في بعض الأحيان سائقي السيارات. نجت المريضة بعد تأمين وحدات الدم اللازمة. وبعد ذلك، قررت الحلبي ايجاد وسيلة تسهّل عملية الربط بين المتبرّعين بالدم ومن يحتاجون إليه، فكان هذا التطبيق الذي تمتلك جمعية "iblood link"حق الملكية الفكرية له.

من المطار إلى...

تنقل الحلبي إحدى القصص التي حدثت من خلال هذا التطبيق: اذ ما إن وصلت عائلة مسافرة الى المطار حتى تلقت إنذارا-notification بأن إحدى المريضات بحاجة الى دم، فتوجه أعضاء العائلة فورا من المطار الى المستشفى للتبرع بالدم. تقول المريضة "شعرت من خلال هذه الحادثة أن التضامن الإنساني ما زال موجوداً، وأن الأشخاص ما زالوا مستعدّين لإنقاذ الآخرين ومساعدتهم".

روابط مواقع التواصل الاجتماعي

www.facebook.com/ibloodlink

//twitter.com/ibloodlink

www.ibloodlink.org or www.ibloodlink.com


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard