الأسد يتحدّث عن تواصل روسي أميركي إسرائيلي إزاء مصير الجنوب السوري

14 حزيران 2018 | 00:58

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

"ا ب".

أكّد الرئيس السوري بشار #الأسد في مقابلة تلفزيونية، ان الروس على تواصل مع الاميركيين والاسرائيليين لتحديد مستقبل الجنوب السوري، متهماً الطرفين الأخيرين بعرقلة التوصل الى تسوية تجنب المنطقة الخيار العسكري. 

وقال الأسد في مقابلة مع قناة العالم الايرانية، وفق ما نشر الاعلام السوري الرسمي، "ما طرح بعد تحرير الغوطة هو التوجه إلى الجنوب، وكنا أمام خيارين.. إما المصالحة أو التحرير بالقوة، وهنا طرح الروسي إمكانية إعطاء فرصة للتسويات والمصالحات".

وتابع "لكن حتى هذه اللحظة ليست هناك نتائج فعلية لسبب بسيط وهو التدخل الإسرائيلي والأميركي"، متهماً اياهما "بالضغط على الإرهابيين في تلك المنطقة لمنع التوصل الى أي تسوية أو حل سلمي".

وأكد الأسد في الوقت ذاته انه "ما زال التواصل مستمرا ما بين الروس وبين الأميركيين وبين الإسرائيليين".

وشدد الأسد، رداً على سؤال عن وجود صفقة لاخراج حليفته ايران من جنوب سوريا، على أن العلاقة "استراتيجية" مع طهران و"لا تخضع لتسوية في الجنوب أو الشمال". 

وقال الأسد رداً على سؤال حول عدم وجود قواعد ايرانية في سوريا على غرار القواعد الروسية "لو وجدنا بالتعاون وبالتنسيق أو بالحوار مع الإيرانيين أن هناك حاجة لوجود قواعد عسكرية إيرانية فلن نتردد". 

وبعدما تحدث سابقاً عن مستشارين ايرانيين يساعدون الجيش السوري، أكد الأسد وجود "مجموعات من المتطوعين من الإيرانيين الذين أتوا للقتال في سوريا يقودهم ضباط إيرانيون".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard