بعد اتهامه بالتحرش... طلعت بولوت يخرج عن صمته: ابنتي ستحاسبني

12 حزيران 2018 | 11:56

بعد حملة كبيرة طالت الممثل التركي طلعت بولوت الذي يؤدي دور خالد في مسلسل "التفاحة الممنوعة" والذي اتهمته فيه مساعدة الملابس بالتحرش بها ومساندة الممثلة هاندا اتايزي لها، خرج بولوت عن صمته ورد بقوة على تلك الاتهامات قائلاً: "هذه مشكلة كل المسؤولين عن الملابس، عندما يقمن بشيء جميل أقول لهنّ: أحسنتنّ وأقبّلهنّ".

وأضاف في حديثه عن اورجي شيمشاك التي اتهمته بالتحرش والبالغة من العمر 19 عاماً: "كانت دائما تقول لي: كم أنت رجل وسيم"، متسائلاً: "هل قبلتها من فمها حين كانت تعدل ربطة العنق من دون أن تفعل أي شيء؟ حضنتها وقبلتها من قبل ولم تفعل أي شيء. بعد الحادثة بخمسة أيام هرعت في الصحافة لتقول قبلني من فمي، لماذا انتظرت"؟!

واكمل طلعت بولوت كلامه: "قد ينهي منتج المسلسل فاتح أكسوي اتفاقي. هذا لا يعنيني. انا أتحدث من أجل ابنتي، ستحاسبني".

كما رد على الممثلة هاندا اتايزي التي علقت على الموضوع واتهمته بالتحرش بها قبل 18 عاماً عندما مثلت معه في فيلم "بيت الملائكة"، مشيراً إلى أنه سئل عن تمثيلها فقال ليست ممثلة بل وجه إعلاني وهذا ما ازعجها وجعلها تتهمني بالتحرش بها.



علاء أبو فخر: الحكاية الجارحة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard