احتسى الشاي والتقط "سيلفي" مع الناشئين والموظفين.. لمسة وفاء من صلاح للمقاولون

8 حزيران 2018 | 11:58

المصدر: النهار

من اللقاء.

أشاد رئيس مجلس إدارة نادي "المقاولون العرب" المصري محسن صلاح بنجم #ليفربول الانكليزي و #المنتخب_المصري #محمد_صلاح، بعد الزيارة الخاطفة إلى مقر النادي فور وصوله قادماً من اسبانيا، للانضمام إلى بعثة "الفراعنة"، التي تشد الرحال في طريقها إلى روسيا للمشاركة في المونديال.

وقال محسن صلاح، في تصريحات صحافية "المقاولون ناديه وبيته لصلاح في أي وقت"، مضيفاً ان اللاعب لم يتغير منذ أن التقاه أول مرة وانطباعه عنه أنه شاب وطني مخلص يعشق تراب وطنه.

وأضاف: "من أسباب بكائه بعد الإصابة في مباراة ريال مدريد أنه كان يخشى ألا يلعب مباريات كأس العالم مع منتخب بلاده ويحقق ما يسعد الشعب المصري من طموحات"، واصفاً صلاح بأنه أكثر ارتباطاً بنادي المقاولون، لدرجة أنه "يحرص في كل زيارة له لمصر أن يزور النادي ويلتقي بحب مع الناشئين الصغار لإدراكه أنه مثلهم الأعلى وتلك هي المسؤولية في السلوك والتصرفات".

وأصبحت زيارة صلاح لناديه الأسبق حديث الجميع، حيث أبرزتها معظم وسائل الإعلام المصرية، مؤكدة أنها لمسة وفاء للنادي الذي نشأ به وبدأ معه مشواره مع الكرة.

وقرر صلاح فور أن وطئت قدماه مطار القاهرة، الذهاب إلى مقر النادي واللقاء مع موظفي الفندق والعمال، بعد وصوله من اسبانيا، وهو في طريقه إلى الإسكندرية، وحرص على الاطمئنان إليهم، والتقاط الصور التذكارية معهم، وفاءً منه لهؤلاء الموظفين الذين كانوا مسؤولين عنه في فترة وجوده بالنادي.

ورفض صلاح تناول السحور، مكتفياً بكوب من الشاي حضّره أحد العمال، ثم التقى فريق الناشئين مواليد 2003 الذين كانوا موجودين بالفندق استعداداً للسفر إلى اليونان، حيث التقط معهم العديد من الصور التذكارية "سيلفي".

ودارت العديد من الأحاديث الجانبية بين صلاح والحضور، وكلها كانت حول أجمل أهدافه، الموسم الماضي، حيث سألهم صلاح عن أفضلها وجاءت إجاباتهم متباينة، وسادت روح الدعابة بين الحميع، خصوصاً عند الحديث عما فعله الإسباني سيرجيو راموس، الذي تسبب في إصابته في المباراة النهائية لبطولة دوري أبطال أوروبا، لكن صلاح لم يعلق على كلام الموظفين واللاعبين الصغار واكتفى بالابتسامة، وطالبهم بالتفاؤل ومساندة المنتخب في كأس العالم، مؤكداً أنه يبذل قصارى جهده من أجل اللحاق بالمباراة الأولى أمام أوروغواي.

وأكد صلاح للاعبين الصغار، أنه متفائل بهم، وأنه سيكون من بينهم أفضل منه، مطالباً إياهم بالتركيز والابتعاد عن كل ما يبعدهم عن كرة القدم، والتألق فيها.   

ويستعد صلاح للانخراط في المنتخب المصري، الذي يشد الرحال خلال الساعات القليلة المقبلة إلى روسيا للمشاركة في بطولة كأس العالم، حيث يسبق السفر احتفالية مصرية باستاد القاهرة يحضرها نحو 5 آلاف مشجع. 

خط أحمر كارثي وحذارِ ما ينتظرنا في الخريف!



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard