متى يؤدي مرض السكري الى إدخال المريض في غيبوبة؟

6 حزيران 2018 | 14:15

المصدر: "النهار"

يُشكّل مرض السكري تحدياً طبياً لإيجاد حلول جذرية والحدّ من مضاعفاته الخطيرة على حياة المريض. وبالرغم من التقدم الكبير في العلاجات يبقى مرض السكري خطراً يتهدد حياة المريض في حال إهماله ومن أبرز هذه المضاعفات الغيبوبة السكرية. ماذا تعرف عنها؟ ومتى يدخل مريض السكري بها؟

يرتبط السكري بعدم استقرار السكر في الدم، وتبقى السيطرة عليه من اولويات العلاج. لكن ما هي الأسباب المسؤولة عن غيبوبة السكري؟ وكيف يمكن تجنبها؟

السكري وخطر الغيبوبة

يشرح رئيس قسم أمراض الغدد والسكري في مستشفى ومركز بلفو الطبي الدكتور جورج الحاج ان "غيبوبة السكري تحدث نتيجة الارتفاع الكبير في مستوى السكّر في الدم أو الانخفاض الحاد له. لذلك يجب تقسيم غيبوبة السكري الى نوعين:

* هبوط السكري الذي يؤدي الى الغيبوبة: علينا ان نعرف ان عمل خلايا الجسم يرتكز بشكل رئيسي على السكر وبخاصة خلايا الدماغ التي لا تستخدم سوى السكر للإنتاج، في حين تستخدم خلايا الجسم السكر كخيار أولي وفي حال تعذر وجوده تلجأ الى الدهون لإنتاج الطاقة. لذلك عند هبوط السكر في الدم، تعجز خلايا الجسم عن العمل ما يُؤدي احياناً الى دخول المريض في غيبوبة.

أسباب هبوط السكر

اما عن أسباب هبوط السكر فتعود وفق الحاج الى :

* الأدوية: تعتبر الأدوية القديمة التي كانت معتمدة لمعالجة السكري سبباً شائعاً في هبوط السكر خصوصاً في حال عدم تناول المريض ما يكفي من الطعام. لكن تطور أدوية السكري نجحت في الحدّ من هذه المضاعفات والتقليل من مخاطر هبوط السكر في الدم. لذلك نُفضل اعتماد الأدوية الحديثة لتفادي مواجهة مضاعفات الهبوط الحاد.

صحيح ان هبوط السكر يُسبب الغيبوبة لكن أثبتت الدراسات أيضاً ان انخفاض السكري الحاد يؤدي الى الإصابة بأمراض القلب والوفاة منه. لذلك من المهم تفادي هبوط السكر عند الأشخاص لا سيما عند كبار السن ومرضى القلب وأشخاص يعانون من مشاكل صحية...

ويعدد الحاج أهم الأعراض التي قد تسبق حالة الإغماء والغيبوبة عند المريض والتي تشمل:

- التعرّق

- رجفة

- دوخة

- شعور بالجوع الشديد

وفي حال شعر المريض بأي من هذه الأعراض يتوجب عليه تناول السكر لتفادي الدخول في غيبوبة.

* الأنسولين: اذا اخذ المريض كمية زائدة من الأنسولين او اجرى المريض لحقنة الأنسولين السريع من دون تناول ما يكفي من الطعام فيُسببان هبوط السكر في الدم.

علاج هبوط السكر

ويشير الدكتور الحاج الى ان "غيبوبة السكري تُعالج سريعاً ولا تستغرق سوى ساعات. إذ يكفي اعطاء المريض السكر حتى يستيقظ من الغيبوبة. وهنا يمكن إعطاء السكر بعدّة طرق:

* اعطاء السكر بالعرق

* إبرة في العضل لرفع السكر

* وضع سكر بين الجفن والأسنان حتى يمتص الجسم السكر وتالياً يستيقظ المريض.

في بعض الحالات يقوم الجسم بردة فعل أثناء هبوط السكر من خلال افراز هرمونات (الكورتيزول- الاندرنالين والغلوكاغون) لرفع السكر في الدم وبالتالي يستيقظ المريض بفرده.

ارتفاع السكر في الدم

هذا بالنسبة الى هبوط السكري، اما بالنسبة الى ارتفاع السكر في الدم، يشدد الحاج على انه "عند ارتفاع السكر في الدم وفي حال لم يتمكن المريض من اخذ الأنسولين سيبقى السكر في الدم وتالياً يتسبب بالغيبوبة. كما ان ارتفاع السكر في الدم يؤدي الى حموضة في الدم التي تؤثر على خلايا الدماغ وتُسبب ايضاً الغيبوبة. نلاحظ ان ارتفاع السكري الحاد يُصيب مرضى السكري من النوع الأول وهي عادة تظهر عند إكتشاف السكري لدي الأطفال بسبب الغيبوبة".

أعراض ارتفاع السكر في الدم

* ألم في البطن

* تقيؤ متكرر

* الجفاف

* الغيبوبة

احياناً يظن المريض ان هذه الأعراض مرتبطة بـ "تسمم غذائي" في حين انه يعاني ارتفاعاً في السكر.

ويشير الحاج الى ان "العلاج في هذه الحالة يكون في المستشفى فقط لخفض نسبة السكر في الجسم حيث نعطي الأنسولين للمريض في العرق نسبة لفعاليته السريعة. كما نعطي المريض كمية كبيرة من الماء نتيجة الجفاف الذي يعانيه بعد ارتفاع السكري (حوالى 6 -7 ليتر يومياً)".


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard